مشروع مصنع تمور للتعبئة والبيع محليًا والتصدير للأسواق العالمية يحظى بفرص نجاح كبيرة للغاية في الوطن العربي. والسبب هو اننا نمتلك مالا يمتلكه العالم، فلدينا بفضل الله وفرة في أشجار النخيل التي تنتج لنا أنواع مختلفة من أجود الثمار. تلك الثمار ذات الجودة العالية والمذاق المتفرد تحظى بطلب شديد محليًا، حيث تعد التمور من أساسيات المائدة العربية والخليجية على نحو خاص. كما تحظى التمور العربية بطلب كبير في أهم أسواق العالم مثل السوق الأمريكية والاتحاد الأوروبي، وما يفعله المصدرين هو انتقاء أجود الثمار وتصديرها الى تلك الاسواق المهمة بأسعار تضمن لهم الكثير من الارباح.

فيما يلي نوضح متطلبات وشروط مشروع مصنع تمور وكيفية التسويق والبيع محليًا والتصدير خارجيًا بشكل يضمن تحقيق عوائد مالية كبيرة بشكل سنوي.

مصنع تمور
مصنع تمور

أهداف المشروع :-

  • تعبئة وتغليف التمور الفاخرة بأساليب حديثة لتقديم منتجات فائقة الجودة.
  • تغذية الأسواق المحلية بأجود أنواع التمور.
  • إمداد الأسواق العالمية بتمور تفوق المواصفات القياسية المحددة.
  • الهدف الرئيسي بلا شك هو تحقيق أرباح قياسية بصفته مشروع تجاري يهدف الى الربح.

موقع ومساحة مشروع مصنع تمور :-

لأغراض تتعلق بتوفير نفقات النقل التي تعد مكلفة للغاية عند الحديث عن نقل أطنان من التمور لمسافات بعيدة. وكذلك لأغراض متعلقة بالحفاظ على جودة الثمار وقيمتها. فإنه من الواجب إنشاء مشروع مصنع تمور بالقرب من مصادر التمور.

فعلى سبيل المثال يمكن إنشاء المشروع في السعودية في مناطق التمور مثل الاحساء والقطيف والقصيم والمدينة المنورة والظهران والدمام والخبر والجبيل. ومصر في مناطق مثل سيوة ومطروح وجنوب وشمال سيناء والوادي الجديد. والإمارات في مناطق مثل العين ورأس الخيمة والفجيرة. وسلطنة عمان في مناطق مثل المنطقة الشرقية والداخلية والظاهرة ومسقط وظفار. فانظر الى المكان الذي توجد فيه أشجار النخيل التي تنتج أجود الثمار في بلدك وأسس مشروعك بجواره.

أما بالنسبة للمساحة فيستحسن اختيار مساحة كبيرة بحيث لا تقل عن ٢٠٠٠ متر مربع شاملة مساحة التخزين ومكتب إداري ومكان الإنتاج وقاعة. علمًا بأن استئجار المساحات في المناطق الزراعية ومنها مناطق النخيل ليست مكلفة. وربما لن تتخطى تكلفة استئجار المساحة المذكور تكلفة استئجار محل بمساحة ٢٠٠ متر في منطقة تجارية متوسطة. ولكن من الاحسن ان تكون الأرض مملوكة لصاحب المصنع

شراء الخامات “التمور” :-

المادة الخام الأساسية هي التمور، ولهذا قمنا بتأسيس المشروع بالقرب من مصادر إنتاجها. ويمكن الحصول على الكميات المطلوبة من التمور من خلال مزارع التمور الكبيرة المتواجدة بالمنطقة المحيطة. علمًا بأن أجود أنواع التمور العربية وأكثرها طلبًا في الأسواق المحلية والعالمية. وهي (الخضري، المبروم، الصفاوي، الصفري، الخلاص، السكري، البرجي، الصقعي، الزهدي، المجدول، الزغلول، الخنيزي، وتمر العجوة ولكنه نوع قليل الكمية وغالي السعر).

هناك كذلك مواد خام أخرى تتمثل في عبوات مصنوعة من الورق الفاخر ومطبوعة بتصميم خاص بالمصنع لتعبئة التمور بها. بالاضافة الى أكياس بيضاء شفافة توضع اسفل وبين وفوق التمور، بالاضافة الى اكياس للتغليف.

مراحل الانتاج :-

١- يتم الحصول على الثمار عالية الجودة من أصحاب المزارع المنتجة لأجود الثمار بالمنطقة المحيطة. كما يمكن الحصول عليها من السماسرة والمزادات (تجدهم في السعودية على وجه الخصوص).

٢- تتم عملية فرز التمور لإخراج التمور التالفة وقليلة ومتوسطة الجودة. التالفة تستخدم في الصناعات التحويلية مثل الاعلاف وعجائن التمور. قليلة ومتوسطة الجودة يمكن تصديرها إلى الأسواق الفقيرة نسبيًا، والمتوسطة فقط يمكن توزيعها محليًا. فيما يتم تصدير الثمار فائقة الجودة الى أمريكا وأوروبا حيث تدفع تلك الأسواق أفضل الأسعار.

٣- تتم عملية “الغربلة” بهدف ازالة الرمال العالقة والحصى والشوائب.

٤- تتم عملية تلميع التمور بهدف إزالة أي شوائب عالقة عليها. فيبدو مظهرها فخم ومميز وعملاء كُثر يعتبرون اللمعة الظاهرة على التمور معيارًا للجودة (لا تصلح عملية التلميع مع كل انواع التمور).

٥- تتم بعد ذلك عملية التجفيف ومن ثم التعبئة وتليها عملية التخزين في الثلاجات لحين تصريف الإنتاج.

معدات مصنع تمور :-

يتطلب مشروع مصنع تمور وجود خط انتاج متكامل، بحيث يتم تنفيذ العمليات الانتاجية من بدايتها الى نهايتها بشكل نصف أوتوماتيكي سلس، مما ينتج عنه أقل نسبة خطأ وبالتالي الحصول على منتجات بالمواصفات القياسية المطلوبة بنسبة تصل الى١٠٠٪. يتكون خط الانتاج من المعدات التالية (سير النقل المعدني، الهزاز، وحدة الفرز والانتقاء اليدوي، وحدة الغسيل والتجفيف المبدئي، وحدة التجفيف النهائي، التعبئة النهائية). يمكن الاعتماد كذلك على ماكينة تعبئة فاكيوم. كذلك يجب توفير ثلاجة تخزين تعمل بالتبريد والتثليج بحجم يستوعب ١٥ حاوية.

هناك حاجة لوجود سيارات تستخدم في عمليات التوزيع المحلية وعمليات نقل البضائع تمهيدًا لشحنها خارجيًا

العمالة اللازمة للمصنع :-

  • مدير للمشروع خبير بادارة مصانع التمور ويفضل خبرة عمل لا تقل عن ١٠ سنوات في مصنع تمور أو أكثر من مصنع.
  • اخصائي تسويق ليضع الاستراتيجيات ويعمل على فتح أسواق محلية وخارجية لتصريف المنتجات اليها.
  • مسؤول مشتريات خبير بالتمور ويُفضل من أهل المنطقة المقام بها المشروع ليشتري الثمار بالمواصفات المطلوبة بأفضل الأسعار.
  • محاسب خبير يكون مسؤول عن حسابات المصنع بشكل كامل.
  • عمال ومشرفين للعمليات الانتاجية المختلفة ويمكن تقدير عددهم بـ ١٥ عامل.

كيفية تصدير منتجات مصنع تمور :-

اولًا، الأسواق المستهدفة :-

المنتجات فائقة الجودة يتم تصديرها إلى الأسواق المهمة والتي يوجد بها جاليات مسلمة كبيرة وكذلك سكان يشترون التمور. وهي بالتحديد (امريكا، فرنسا، المانيا، المملكة المتحدة، وبدرجة أقل دول الاتحاد الاوروبي الاخرى). ايضًا المنتجات المتوسطة وقليلة الجودة يمكن تصديرها الى الأسواق الفقيرة مثل الهند واسواق افريقيا. بخلاف المنتجات فائقة الجودة والمتوسطة التي تُباع محليًا.

ثانيًا، كيفية التصدير :-

البيع محليًا لا يتطلب أكثر من وجود ترخيص للمصنع. ولكن التصدير إلى الخارج يتطلب وجود ترخيص شركة استيراد وتصدير. وعمليه استخراج التراخيص أمر بسيط وليس به صعوبات. اليك الطريقة والمتطلبات.

أما عن كيفية تصدير المنتجات إلى مختلف الدول سواء كانت دول عالم اول او دول نامية، فإنها تتمثل من خطوات محددة. اليك، دورة أساسيات التصدير المجانية (دورة من ١٤ درس تتعلم من خلالها كيفية تصدير السلع من الالف الى الياء).

ثالثًا، خطوات تصدير التمور :-

من خلال الدورة المذكورة يمكنك التعرف على كيفية التصدير وكذلك الخطوات التصدير بشكل مفصل. ولكن سنقدم لك فيما يلي خطوات العملية التصديرية بشكل سريع. وهي،

  • إتمام عملية البيع.
  • إصدار شهادة المنشأ.
  • الموافقات الإضافية لمتطلبات التصدير.
  • إثبات دفع القيمة.
  • التأمين على الشحنة.
  • الحجز للشحنة.
  • تحميل البضائع.
  • تلقي بيان الشحنة من الخط/ الوكيل الملاحي.
  • تقديم المستندات للمخلص الجمركي.
  • الحصول على التخليص الجمركي.
  • مغادرة الميناء او المنفذ البري أو المطار.
  • إرسال مستندات الشحن إلى المشتري.

التسويق والمبيعات :-

هناك تسويق يستهدف الأسواق المحلية. والعملاء المحليين المستهدفين هم تجار الجملة وتجار التجزئة والمولات الكبرى وغيرها. ويمكن التواصل معها بشكل مباشر ومن خلال الاعلانات وعبر العلاقات الشخصية ومن خلال الاستراتيجيات التسويقية الفعالة التي يضعها مدير التسويق الخبير.

هناك كذلك تسويق يستهدف الأسواق العالمية مثل إنجلترا وأمريكا وفرنسا وألمانيا لتصدير التمور فائقة الجودة إليها. وأسواق مثل الهند وأفريقيا لتصدير المنتجات متوسطة الجودة إليها. ويمكن الوصول إلى عملاء من خلال عمل حصر إلكتروني لشركات تجارة المواد الغذائية والتمور في تلك البلدان ومراسلاتها الكترونيًا وتقديم عروض اسعار وعينات إليهم. ومن تنجح في الاتفاق معه يتم التصدير اليه.

طبعًا مدير التسويق هو المسؤول عن حصر العملاء المحليين وبالخارج والتواصل معهم والتسويق إليهم. فهذا عمله ويجب أن ينجزه على اكمل وجه.

أرباح مصنع تمور :-

من المتوقع تحقيق أرباح ربما تتخطى المليون ريال سنويًا نتيجة البيع محليًا والتصدير خارجيًا. لكن لا يمكننا الوقوف على رقم دقيق ما دمنا لا نعرف الكميات التي سيتم بيعها تحديدًا وكذلك التكاليف التشغيلية. لهذا فإنه من الضروري تنفيذ دراسة جدوى مخصصة للسوق المستهدف إقامة المشروع به والأسواق المستهدف البيع اليها. مثلًا المشروع سيتم تنفيذه في المدينة المنورة بهدف البيع في كامل السعودية والتصدير الى اسواق امريكا وانجلترا وفرنسا وألمانيا والهند وإندونيسيا. فإنه من الواجب إعداد دراسة جدوى مخصصة لمشروع مصنع تمور في الأحساء وكذلك دراسة الأسواق التي سيتم التصدير إليها. وبتلك الطريقة ستكون قد خططت جيدًا وعملت ما يتكلفه المشروع وما يمكن أن يحققه من عوائد وأرباح.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
من فضلك اضف اسمك هنا