مشاريع قروية ناجحة. بما أن هناك اختلافات كثيرة بين طبيعة الحياة في القرى والمدن، فإنه من الطبيعي وجود بعض المشاريع التي لن تنجح إلا في القرى، كما توجد بعض المشروعات التي لن تنجح إلا في المدن.

على مدار سنوات تحدثنا حول مشروعات قادرة على تحقيق النجاح في المدن. ولكننا في الواقع كنا مقصرين في حق القرى، فلم نذكر إلا القليل من المشروعات التي يمكن أن تنجح وتتميز فيها.

ولهذا مقالتي اليوم بعنوان مشاريع قروية ناجحة ، فيها سأحدثك حول بعض المشروعات الصغيرة التي يمكن أن تحقق نجاحاً كبيرًا في المناطق الريفية.

علمًا بأن هدفنا خلال هذا المقال هو ذكر مجموعة من المشروعات الغير تقليدية ذات الإنتشار القليل والتي تحظى بفرص نجاح كبيرة في نطاق القرى.

لن نذكر المشروعات المستهلكة والمتعارف عليها مثل مشروع تربية الدجاج أو مشروع تجارة الأعلاف وغيرها. ليس لأنها مشاريع غير مجدية، ولكن لأنها مشاريع واسعة الإنتشار والجميع يعرف عنها ولسنا في حاجة لذكرها.

لنبدأ.

مشاريع قروية ناجحة
مشاريع قروية ناجحة .. يظهر بالصورة مزرعة لتربية الحلزون كثير الطلب والربح.

مشروع تربية الحلزون من مشاريع قروية ناجحة :

يتم استخدام بعض أنواع من الحلزون في كثير من المجالات. فهناك الكثير من الشعوب تستعمله كغذاء، حيث أنه غني بأنواع من الفيتامينات والمعادن والبروتينات.

وأيضاً يتم استخدام الحلزون أو بالأحرى استخدام إفرازات الحلزون في كثير من العلاجات الدوائية. مثل المسنات، وأدوات التجميل، وغيرها الكثير من الاستخدامات.

لذلك يعد مشروع تربية الحلزون مشروع ناجح جداً، حيث يمكنك بيع ما تنتجه إلى الكثير من شركات مستحضرات التجميل، أو شركات الأدوية، أو شركات الأغذية، حتى يمكنك أن تكون أحد مصدري الحلزون في دولتك.

فهذا المشروع يقوم على رعاية وتغذية وتكاثر الحلزون. ولكي تقوم بالبدء في هذا المشروع يجب توفير ظروف مناخية مناسبة أولاً، حيث أن الحلزونات تعيش في مناخ ذو رطوبة عالية؛ فتتراوح ما بين الـ 75% و الـ 97%، ويحتاج إلى درجة حرارة تتراوح ما بين الـ 7 درجات سيليزية و 27 درجة سيليزية.

كما أنه يجب عليك توفير تربة جيدة؛ فالحلزونات تحتاج إلى تربة درجة الحموضة فيها أكثر من 6 درجات، ويجب أن تقوم بتنعيم التربة، حيث أن الحلزونات تحب أن تدفن نفسها داخل التربة، بالأخص وقت وضع البيض.

من الضروري أيضًا أن توفر طرق تصريف المياه الجيدة، حتى لا تصبح التربة رطبة أكثر من اللازم. هذا مشروع سهل وغير مكلف، ولا يحتاج إلى الكثير من الجهد.

هل أعجبك مشروع تربية الحلزون؟. إن كانت الإجابة هي نعم، فإليك كل شيء حول مشروع تربية الحلزون.

مشروع تربية دودة القز واحد من مشاريع قروية ناجحة :

مشروع تربية دودة القز لإنتاج الحرير، مشروع مربح جداً، وسهل القيام به في القرى الريفية بسبب توفر شجر التوت بكثرة. وحيث أن دورة إنتاج الحرير لا تأخذ الكثير من الوقت، فمن الممكن أن تبدأ وتنتهي الدورة خلال 35 يوم فقط.

تربية دود القز لا تحتاج إلى مكان كبير، ولا إلى مجهود، ولا إلى خبرة. فيمكنك تعلم طرق تربية دود القز وانتاج الحرير من خلال إحدى مواقع الإنترنت. هذا المشروع قد لا يحتاج إلى رأس مال أصلاً.

فقط تحتاج إلى غرفة مساحتها متوسطة في منزلك. ويجب أن تحرص على توفير ورق التوت، حيث أن دودة القز تعتمد في غذائها أساساُ على ورق التوت، تحتاج إلى توفير علب لوضع بيض دودة القز فيها، يمكنك شراء علب البيض بسهولة، وهي رخيصة الثمن فلن يزيد ثمنها عن 10 دولار.

يمكنك تحقيق الكثير من الربح من مشروع تربية دودة القز بعدة طرق، حيث أنه يمكنك بيع بيض دودة القز، ويمكنك العمل على تربية دودة القز للغير بمقابل نسبة من الربح.

كما يمكنك استخراج الحرير الذي تنتجه دودة القز، وتقوم ببيعه. ويمكنك أيضاً تصديره، فهذا المشروع يعد واحد من مشاريع قروية ناجحة جداً.

هل لاقى مشروع تربية دودة القز إعجابك؟. إذا كانت الإجابة هي نعم، فإليك كل شيء حول مشروع تربية دودة القز.

مشروع وحدة الأكوابونيك (Aquaponics) مشروع غير تقليدي مربح جداً :

أحد المشاريع التي حققت نجاح مبهر في القرى الريفية. حيث أن في هذا المشروع يتم زراعة النباتات بطريقة الزراعة المائية، وليس فقط النباتات.

أيضاً في تلك الوحدة يتم استزراع أنواع مختلفة من الأسماك. حيث يتم الإعتماد على فضلاتها كسماد طبيعي لما يتم زراعته من نباتات، فلا يتم استخدام أي من الأسمدة الكيماوية في هذا المشروع.

وأيضاً تتغذى الأسماك على بعض من ما تنتجه جذور النباتات. فهو مشروع مزدوج، فيتوفر لديك طرق كثيرة لتحقيق الربح من مشروع الأكوابونيك.

حيث يمكنك بأقل التكاليف عمل وحدتك الخاصة على سطح منزلك، أو في حديقة منزلك. تحتاج إلى عدد من الأحواض المناسبة الحجم، وماكينة لتنقية المياه، وإمدادها بالاكسجين، حيث أن ميزة هذا المشروع أنه يحافظ على الموارد المائية.

فلن تحتاج إلى ملئ الأحواض الخاصة بعملية إنتاج النباتات والأسماك إلا مرة واحدة. ويجب عليك توفير مصدر كهرباء دائم، حتى تضمن استمرار عمل ماكينات تنقية المياه.

يمكنك زراعة أنواع كثيرة من النباتات، والخضراوات، والفواكه، حتى تقوم بعمل إكتفاء ذاتي لما تحتاجه من طعام لمنزلك، والباقي تقوم ببيعه.

فهذا يعد أحد المشاريع التي تنتج الأطعمة الأورجانيك، والتي أصبح الطلب عليها كبير، وحتى لو بدأت مشروعك صغير، يمكنك بمرور الوقت أن تملك مزرعة كبيرة، أو وحدة اكوابونيك كبيرة، فتستطيع توريد الأسماك، والنباتات إلى الكثير من المطاعم، والفنادق، والسوبر ماركت.

هل أعجبك مشروع وحدة الأكوابونيك الرائع؟. إذا أجبت بنعم، فإليك كل التفاصيل حول مشروع وحدة الاكوابونيك.

مشروع تربية النحل، مشروع غني عن التعريف :

لا يستخدم النحل لإنتاج العسل فقط، بل يتم استخدامه في العديد من الطرق العلاجية وذلك من خلال “سم النحل”. لذلك يعد مشروع تربية النحل مشروع ناجح ومربح جداً.

ومن المؤكد أنه لن يحقق هذا النجاح إلا في القرى الريفية، حيث تتوافر البيئة المناسبة، والأشجار الكثيرة والتي يعتمد النحل عليها في غذائه، وفي عملية إنتاج العسل.

يعد مشروع تربية النحل من المشروعات الصغيرة والتي لا تحتاج إلى رأس مال ضخم. فأنت تحتاج إلى قطعة أرض صغيرة متوسطة المساحة، ويفضل أن يكون المكان الذي تخصصه لتربية النحل مفتوح، حتى تسهل عملية حركة النحل أثناء جمع الرحيق، أو جمع الطين والذي يستخدمه النحل في بناء بيوته، أو الخلايا المستخدمة لتخزين العسل.

ويتوجب عليك قدر المستطاع أن يكون المكان قريب من الحقول. وتقوم بتوفير مصدر للمياه دائم. وأيضاً يجب عليك توفير كميات من التربة المبللة (الطين).

هذا المشروع لن يحتاج منك الكثير من الجهد، فالنحل يخدم نفسه بنفسه. أنت كل ما عليك هو جمع العسل، وتعبئته، وتسويقه، وتوزيعه على المحال التجارية، الشركات المصنعة للأدوية ومستحضرات التجميل أيضاً، فالعسل يدخل في صناعة العديد من الأدوية العلاجية، ومستحضرات التجميل والاهتمام بالبشرة.

هل لاقى مشروع تربية النحل تفضيلك؟. إذا كانت الإجابة هي نعم، فإليك كل شيء حول مشروع منحل تربية النحل.

مشروع زراعة الفطر “عيش الغراب” واحد من مشاريع قروية ناجحة :

عيش الغراب هو أحد أنواع الفطر الغير سامة، وهو يحتوي على الكثير من العناصر الغذائية المفيدة في الجسم. كما أن له فوائد علاجية وطبية كثيرة. فهو – غير أنه يدخل في صناعة العديد من المواد الغذائية – يستخدم في صناعة بعض الأدوية العلاجية.

مشروع زراعة فطر عيش الغراب يحتاج إلى أماكن مغلقة وجيدة التهوية. ويحتاج إلى بعض الأشياء الأخرى التي تتوفر بكثرة في القرى الريفية، مثل قش الأرز، أو التبن، فمن المؤكد أنك لن تجد قش الأرز متوفر في المدن. لذلك يعد مشروع زراعة عيش الغراب من مشاريع قروية ناجحة.

من المزايا المهمة لمشروع عيش الغراب أن عملية زراعته غير مكلفة بالمرة. فيما يمكنك عمل أكثر من 6 دورات إنتاجية في الموسم الواحد.

وبكل سهولة يمكنك بيع الإنتاج من فطر عيش الغراب بأسعار متميزة “مقارنة بتكاليف الإنتاج” لكل من المطاعم والفنادق، وشركات صناعة الأدوية، أو حتى لمحلات السوبر ماركت الكبيرة.

كل ما تحتاجه هو مكان مغلق وجيد التهوية كما ذكرت لك، ويجب أن توفر كمية مناسبة من التبن، وكميات من الأكياس البلاستيكية السوداء، ويجب أن توفر بعض الثلاجات، ومصدر للمياه، والكلور، حيث أنه يجب تطهير المكان جيداً، وتوفير رطوبة تصل إلى 90%، وفي فترة الحضانة يتم تحفيز عيش الغراب عن طريق تقليل درجة الحرارة لذلك وجود ثلاجات وميزان للحرارة مهم جداً.

وهكذا فقد قمت بتوضيح مميزات القرى الريفية لك، و انفرادها ببعض المشاريع التي لا يمكن أن تقوم ولا تحقق نجاح ولا ربح في المدن.

فإذا كنت من سكان القرى، فأبشر فأنت تتوفر لديك مميزات لا توجد في المدن، ففكر جيداً وابدأ في تحسين مستواك الاجتماعي والاقتصادي عن طريق إنشاء مشروعك الخاص.

هل لاقى مشروع زراعة الفطر “عيش الغراب” تفضيلك وترغب بمعرفة المزيد حوله؟. إليك دراسة جدوى انتاج عيش الغراب مع توضيح التكاليف وصافى الأرباح.

ملخص :-

هناك مشاريع قروية ناجحة كثيرة للغاية يمكن تنفيذها في القرى والمناطق الزراعية والريفية. خلال هذا الموضوع قمنا بانتقاء وعرض أفضلها في الوقت الحالي من حيث الأهمية ومعدلات الطلب والربح. نرجو أن تجد من بينها المشروع الأفضل لك.

مشاركة.

مدير ومؤسس موقع مشاريع صغيرة

أضف تعليق