مشاريع صغيرة ناجحة للشباب (دليل المشاريع الشبابية)

0

يصطدم الشباب بالواقع المرير بعد تخرجهم من الجامعات والمعاهد، فلا يجدون فرص عمل حقيقية تكفل لهم العيش الكريم، فيضطرون لقبول العمل في وظائف تستهلك كل طاقتهم ووقتهم بأسعار زهيدة معللين بأن هذا افضل من الجلوس في المنزل، والظاهر انهم محقين، ولكن في باطن الامر هم على خطأ، فالوظائف التي يقبل بها الشباب تجعلهم اكثر ضغطًا واكثر انشغالًا مما لا يسمح لهم بالتطور علي المستوى العلمي او المادي او الاجتماعي والمعنوي كذلك، وهذا ضرر كبير. لهذا يجب على الشباب ان يفكروا في الاعمال الحرة والمشاريع الصغيرة التي لا تتطلب كثير من المال لتنفيذها، فهذا افضل على كافة المستويات، وكنوع من المبادرة والتحفيز، سنعمل على عرض مجموعة مشاريع صغيرة ناجحة للشباب بقليل من التكاليف، فإن كنت مهتمًا فرجاءً اقرأ بعناية واختر بتأني.

مشاريع صغيرة ناجحة للشباب

مشاريع صغيرة ناجحة للشباب :-

١- مشاريع الانترنت :-

عندما اتحدث الى شاب جامعي او خريج احد المعاهد العليا او المتوسطة، فمن المؤكد انه يعرف كيف يستخدم الانترنت، ومن المؤكد ايضًا انه على علم بما يصنعه كثير من الشباب من ارباح عن طريقه، فلما يقبل هذا الشاب بالعمل في وظيفة بائسة ويقتصر استخدامه للانترنت على التواصل الاجتماعي وتصفح المواقع؟!، فعلى هذا الشاب ان يجد طريقه في العمل الالكتروني عبر احدى الطرق المضمونة التي لا تتطلب اي تكاليف ليزيد من دخله ويطور من نفسه، وبالحديث عن طرق الربح من الانترنت فإنه ولحسن الحظ توجد مشاريع صغيرة ناجحة للشباب في هذا المجال وجميعها ملائمة وقابلة للتنفيذ، ومن امثلتها (العمل على اليوتيوب والاستفادة من مشاهدات الاعلانات، راديو انترنت من المنزل والاستفادة من الاعلانات، تنفيذ الحملات الاعلانية الالكترونية للافراد والشركات الصغيرة، تصميم المواقع منزليًا، تصميم الصور والبانرات واللوجوهات، تطبيقات الانترنت، متجر الكتروني، وغيرها).

٢- مشاريع اعادة تدوير النفايات :-

تحتاج مصانع اعادة تدوير المخلفات مثل (المخلفات الالكترونية، المخلفات المعدنية، المخلفات البلاستيكية، المخلفات الورقية، المخلفات المطاطية (الكاوتش)، وغيرها) الى كميات كبيرة من المخلفات للعمل على اعادة تدويرها للحصول على منتجات جديدة تحتاج اليها الاسواق، طبعًا مصانع اعادة التدوير تحتاج الى كثير من المتطلبات والتكاليف وبالتالي فإنها ليست مناسبة لفئة الشباب، لذا فإن البدء بفكرة العمل على تجميع نوع او اكثر من المخلفات من مصادر متنوعة وتوريدها لتلك المصانع تعد الفكرة الانسب، فهي لا تحتاج الى كثير من المتطلبات كما لا تحتاج الى جهد تسويقي حيث يكثر الطلب بشدة على المخلفات بأنواعها بخلاف القدرة على تحقيق ارباح ممتازة.

هذا وعن كيفي تنفيذ الفكرة فإنه من الافضل ان يشترك في تنفيذها عدد من الاصدقاء (٣ او ٤ اصدقاء) حيث يحتاج المشروع الى سيارة ربع نقل وسيكون من الصعب على فرد واحد ان يشتريها خصوصًا اذا كان شاب في مرحلة الدراسة او حديث التخرج، كذلك يفضل اشتراك الاصدقاء لأن العمل بالمشروع يتطلب اكثر من شخص، فهم يذهبون الى مصادر بيع المخلفات من مصانع وورش ومتاجر ومخازن ليقوموا بتجميع وتحميل المخلفات ومن ثم تخزينها في مكان خاص بالمشروع او توريدها بشكل مباشر للمصنع المتفق معه على البيع.

٣- مشاريع الزراعة والانتاج الحيواني :-

ومن افضل من الشباب لكي يزرع ويحصد ويبيع ويربح، فالشباب يملكون الصحة والمجهود الوفير وهذا ما تحتاجه المشاريع الزراعية والحيوانية بالاضافة الى الخبرة التي يمكن اكتسابها بسرعة من خلال ممارسة العمل ومخالطة المتمرسين، فعلى سبيل المثال يمكن للشاب ان يستغل سطح المنزل في الزراعة وبيع الانتاج، او يمكنه استئجار ارض زراعية ليزرعها بسعر رخيص ليزرعها بيديه ويبيع المحصول في نهاية الموسم ليربح المال، او يمكنه التفكير فيما هو ابعد ويستثمر مبلغ بسيط (اذا توافر) في استصلاح ارض صحراوية وبعد العمل والشقاء سيحصد الجائزة وهي ارض تنتج مختلف الثمار ويمكن بيع محصولها بالألاف في نهاية كل موسم، ايضًا يمكن للشباب ان يقوموا بتربية الحيوانات المختلفة بدء من الدجاج والارانب والحمام مرورًا بالماعز والخراف والفراخ الرومية وصولًا الى المواشي والنعام (بكميات محدودة بالطبع)، فمشاريع الانتاج الحيواني تمتاز بالربحية العالية الا انها تحتاج الى جهد واكتساب خبرات وكل هذا بعد توفيق الله.

٤- مشاريع تجارية بسيطة ومربحة :-

توجد مشاريع صغيرة ناجحة للشباب يمكن تنفيذها بقليل من المال وعن طريقها يمكن تحقيق ارباح ممتازة، فعلى سببل المثال يمكن الاتجار بمنتجات الالبان ذات معدلات الربح العالية، فمنتجات مثل السمن البلدي واللبن الجاموسي والقشدة والجبن الفلاحي كلها منتجات مطلوبة في المدن وتباع بأسعار تضمن لبائعيها الربح الوفير، لذا يمكن العمل بمثل هذا المشروع اذا كان يتماشى مع ميولك وتفضيلاتك، كذلك يمكن الاتجار بالفواكه والخضروات كما يمكن الاسماك او المواد الغذائية او غيرها من المنتجات التي تباع بسهولة وتحقق عائد ربحي جيد، الاهم ان تختار المشروع التجاري الذي يتماشى مع اهوائك.

٥- مشاريع التعبئة والتغليف من المنزل :-

فكرة مشاريع التعبئة والتغليف تقوم على اساس شراء المنتجات في شكائر تزن ٥٠ او ١٠٠ كجم (على حسب نوع المنتج) بسعر الجملة، ليتم اعادة تعبئتها في اكياس صغيرة لا تزيد عن الكيلو الواحد، ومن ثم يتم بيعها للمحلات او العملاء النهائيين بأسعار اعلى تضمن تحقيق ربح جيد، ومن المؤكد ان مصانع التعبئة والتغليف الالية والنصف الية تعمل بطاقات انتاجية مرتفعة، لذا فإنها تحقق ارباح مرتفعة، اما انت كشاب لا تمتلك رأس مال كبير فيمكنك شراء كمية محدودة من منتج غذائي معين مثل البقوليات او البهارات او السكر لتعمل على تعبئتها يدويًا بالاعتماد على ملعقة وميزان صغير ومن ثم تبيع للزبائن من حولك او للمحلات.

٦- مشاريع الطباعة علي الخامات :-

التشيرتات المطبوعة تحقق مبيعات مرتفعة في الوقت الحالي، وشراء مكبس حراري للطباعة على التيشرتات مع عدد من التيشرتات السادة للطباعة عليها ربما لن يكلفك الكثير من المال، ولكن ان نجحت في التسويق لفئة الشباب فربما ستحقق مبيعات مرتفعة، كذلك الطباعة على المجات والكابات والوسادات تبيع جيداً، فإن اردت الطباعة على اكثر من خامة فيمكنك شراء مكبس حراري خماسي بسعر اعلى ولكنه سيضمن لك انتاجية جيدة ومتنوعة.

٧- المشاريع المتنقلة :-

المشاريع المتنقلة مثل (محلات بيع القهوة، الفود ترك، عربات الكبدة الصغيرة، مغاسل السيارات المتنقلة، ستدويوهات التصوير المتنقلة، وغيرها) هي مشاريع بدأت في الانتشار في الوطن العربي واصبحت مقبولة بل مفضلة بشكل كبير لدى المستهلك العربي كما انها مناسبة للشباب حيث ان تكاليفها ليست مرتفعة، فكل ما تحتاج اليه يتمثل في شاحنة صغيرة مجهزة ويمكن الحصول عليها عن اقتراض كامل السعر او جزء منه او بالاشتراك مع احد او بعض الاصدقاء او بالطرق التي تراها مناسبة، الاهم ان تمتلك الشغف والقدرة على تقديم خدمات او منتجات متميزة.

٨- الاستثمار في افريقيا :-

تسعى الدول الافريقية المزدهرة اقتصاديًا مثل (رواندا، كينيا، اثيوبيا، اوغندا، وغيرها) الى استقطاب صغار المستثمرين من حول العالم ليستثمروا اموالهم الصغيرة على اراضيها، لذا فإن معظم تلك الدول لا تشترط حد ادنى لرأس المال المستثمر على عكس الكثير من الدول الكبرى والنامية، كذلك تكاليف تراخيص الشركات ضئيلة للغاية ولا تتعدي الـ ١٠٠ دولار في بعض الدول، بخلاف ذلك تتوافر مشاريع صغيرة ناجحة للشباب وصغار المستثمرين (فرص استثمارية) بالاضافة الي توافر الموارد الطبيعية والايدي العاملة بأقل الاسعار، وعلى ذلك فإن الشاب المتخرج حديثًا يمكنه السفر و الاستثمار في افريقيا في اي من الدول السابق ذكرها، وهناك يمكنه استغلال احدى الفرص المتاحة لينفذ مشروع صغير يستطيع عن طريقه جني الارباح، ومن الافضل ان يذهب مجموعة من الاصدقاء ليشدوا بسواعد بعض ولينجحوا سويًا.

٩- المشاريع الترفيهية الصغيرة :-

انشاء بلايستيشن صغير مكون من جهازين او ثلاثه فقط ربما لا يكلف الكثير من المال، وادخال شريك اضافي في مثل هذا المشروع لزيادة عدد الاجهزة يعد افضل، وفي النهاية يمكن تحقيق ارباح كبيرة خصوصًا في حال اختيار موقع مناسب، كذلك مشروع طاولة البلياردو والبنج بونج يعد من المشاريع الترفيهية الغير مكلفة، ايضًا توجد مشاريع صغيرة ناجحة للشباب في المجال الترفيهي تنظيم الرحلات الجامعية وصالة لعب الاطفال وغيرها.

الخاتمة :-

عرضنا فيما سبق مجموعة مشاريع صغيرة ناجحة للشباب في مختلف المجالات، منها مالا يتطلب اي اموال ومنها ما يحتاج الى تكاليف محدودة للغاية ومنها ما يتطلب تكاليف مرتفعة نسبيًا بالنسبة للشباب من الدارسين وحديثي التخرج ويمكن بالطبع تنفيذها بنظام الشراكة التجارية او عبر اقتراض ما ينقص من اموال، المهم بالنسبة اليك كشاب ان تختار مشروعك بعناية فائقة وتدرسه جيدًا (تعلم كيفية عمل دراسة جدوى لأي مشروع بسهولة) لتقوم على اساس صحيح وتسير بخطى ثابتة نحو النجاح.

عن الكاتب

شارك وأضف تعليق