قصة نجاح جاك ما “اغني رجل في الصين”

جاك ما من مواليد الخامس عشر من اكتوبر لعام  1964 في مدينة هانغتشو في الصين، يأتي في المرتبة الاولي كأغني رجل في الصين ويأتي في المرتبة الـ 33 في قائمة اغنياء العالم بثروة تقدر بحوالي 20.5 مليار دولار. قام بتأسيس موقع علي بابا الذي نما وكبر بمرور السنوات ليصبح اكبر موقع للتجارة الالكترونية علي مستوي العالم في وقتنا الحالي. عمل علي رئاسة وادارة شركتة القابضة “علي بابا” والتي تحتوي علي تسعة شركات عملاقة ولكنة تقاعد في عام 2013 ليتفرغ للمساعدة في حل بعض المشكلات في الصين مثل مشاكل التعليم والصحة والبيئة. متزوج من سيدة صينية تدعي “زهانغ يانغ” ولهما من الابناء ولد وفتاة. فيما يلي سنعرض قصة نجاح هذة المليادير العصامي وشخصياً انصحك بقرائتها لأنها ستقدم لك الكثير من الافادة وستفتح امامك الكثير من الافاق.

 قصة-نجاح-جاك-ما.

نشأة وحياة جاك ما:

ولد في مدينة هانغتشو التابعة لمقاطعة تشيجيانيغ الصينية، ومنذ ان كان صغيراً كانت لدية رغبة شديدة في تعلم اللغة الانجليزية، فكان يستقل دراجتة الهوائية ويسير لمدة 45 دقيقة ليصل الي احد الفنادق التي تستضيف السياح الاجانب ليرشدهم ويتحدث معهم بغرض تنمية وتطوير لغتة الانجليزية. علي الرغم من ذلك فإن جاك ما لم يكن محباً ابداً لمدة الرياضيات وكانت سبباً في فشلة لامتحانات القبول بالجامعة لمرتين ولكنة بعد ذلك نجح في القبول والتحق بكلية هانغتشو للمعلمين (جامعة هانغتشو العادية حالياً). في عام 1988 تمكن جاك ما من الحصول علي درجة البكالريوس في اللغة الانجليزية. بعد التخرج من الجامعة اراد “ما” ان يحصل علي وظيفة مناسبة، فتقدم الي 30 وظيفة ولكنة تم رفضة من كافة الوظائف التي تقدم اليها. يقول جاك ما في حوارة مع المحاور تشالرز روز لمجلة بلومبرج (تقدمت للعمل في الشرطة فقالوا لي صراحة انت لست جيد للوظيفة وتم رفضي، وتابع،، حتي عندما اتت كنتاكي للعمل في مدينتي تقدم 24 شخص للعمل، تم قبول 23 شخص وكنت انا الشخص الوحيد الذي تم رفضة). بعد وقت من الكفاح والمعاناة مع الرفض استطاع ان يحصل علي وظيفة محاضر للغة الانجليزية والتجارة الدولية في جامعة هانغتشو ديانزي في الصين.

حياة جاك ما العملية:

في عام 1994 سمع عن دخول الانترنت الي الصين، ومع بدايات العام 1995 سافر الي الولايات المتحدة وهناك ساعدة اصدقاؤة علي تعريفة بالانترنت واهميتة، وحينها قرر ان يقوم بالدخول علي الانترنت وكانت اول كلمة بحث بها هي Beer (بيرة باللغة العربية)، وجد حينها العديد من المعلومات حول البيرة في العديد من البلدان وبلغات عديدة الا انة لم يجد اي معلومات باللغة الصينية وهذا ما فاجأة، استمر في البحث بشكل عام عن الصين ولكنة لم يجد شيئاً ايضاً. قرر حينها ان يقوم بإنشاء موقع الكتروني يتحدث عن الصين بشكل عام، وفي خلال 5 ساعات فقط تمكن هو واصدقاؤة من انشاء موقع “بشع” ولكنة بعد فترة قصيرة من انشاء الموقع بدء يتلقي العديد من الرسائل من اشخاص صينيين يريدون التعرف علية وعلي موقعة. حينها ادرك جام ما ان الانترنت شئ متميز يمكن عن طريقة تحقيق الكثير من المكاسب. في ابريل من عام 1995 تمكن جاك ما وزوجتة وبعض من اصدقائة من تجميع مبلغ 20 الف دولار ليأسسوا شركة انترنت وظيفتها تأسيس مواقع الكترونية للشركات، اطلق جاك ما اسم “China Yellow Pages” وفي خلال 3 سنوات تمكنت الشركة من تحقيق عوائد قدرت بحوالي 5 مليون يوان اي ما يعادل 800 الف دولار حينها.

في عام 1998 ترأس جاك ما شركة تكنولوجيا المعلومات التي اسسها مركز الصين الدولي للتجارة الإلكترونية التابع لقسم وزارة التجارة الخارجية والتعاون الإقتصادي ولكنة استقال من هذة الوظيفة بعد عام واحد فقط وعاد الي مدينة هانغتشو مع فريقة المكون من 17 صديق ليؤسس موقع علي بابا، وكانت فكرة الموقع ان يكون عبارة عن سوق تبادل تجاري بين الشركات وليس الافراد business-to-business marketplace. الجدير بالذكر ان جاك ما وفريقة عملوا من خلال شقة جاك ولم يعملوا من خلال مقر خاص بالمشروع الجديد.

حقق موقع علي بابا الكثير من النجاحات وتمكن من الحصول علي العديد من الاستثمارات التي قدرت بملايين الدولارات. هذا النجاح ولد رغبة لدي جا ما في تطوير نظام التجارة الالكترونية حول العالم، فقام في عام 2033 بتأسيس مجموعة من المواقع الالكترونية تحت شركة علي بابا مثل (تاو باو، علي ماما، علي باي)، هذا وبعد الصعود السريع لموقع تاو باو عرضت شركة اي بآي شراء الموقع ولكن جاك ما رفض هذا العرض ونجح فيما بعد في الحصول علي استثمار بقيمة مليار دولار من الشريك المؤسس لشركة ياهو “جيري يانج”.

في سبتمبر عام 2014 اُصدر تقرير يشير الي ارتفاع قيمة شركة علي بابا لما يزيد عن 25 مليار في سوق الاوراق المالية التابع لبورصة نيو يورك. اليوم اصبحت شركة علي بابا واحدة من كبريات الشركات علي مستوي العالم بل تحولت الي شركة قابضة وتضم تحتها 9 شركات كبيرة وهي (Alibaba.com, Taobao Marketplace, Tmall, eTao, Alibaba Cloud Computing, Juhuasuan, 1688.com, AliExpress.com and Alipay).

تقاعد جاك ما:

في عام 2013 قرر جام ما ان يتقاعد من رئاسة شركة علي بابا القابضة ليتفرغ الي المساعدة في حل بعض المشكلات والقضايا في الصين مثل الصحة والتعليم والطقس وغيرها.

الدروس المستفادة من قصة نجاح جاك ما:

  • عندما يوجد لديك الشغف تجاة شئ ما فإن ما ينقصك لتحقيقة هو العمل الجاد.
  • اذا رسبت مرة او مرتين في احد المواد فهذا لا يعني انك انسان فاشل.
  • الدراسة والتعلم بالطرق المختلفة سيكون مفيد لك وسيفتح لك الكثير من الافاق.
  • ان لم تنجح في بعض اختبارات القبول لبعض الوظائف فهذا ليس لأنك فاشل او غير مؤهل. استمر في المحاولة.
  • الانترنت يعتبر كنز ولا يجب ان يقتصر استخدامك لة علي التواصل مع الاصدقاء او اللعب.
  • حاول ان تضع في رأسك ان العمل الحر افضل بكثير من الوظيفة حتي وان كنت موظف في شركة كبري.
  • جاك ما هو احد اغني رجال العالم ويمتلك شركة علي بابا القابضة التي تعد اكبر سوق تجاري الكتروني في العالم، هذا الشخص بدء من لا شئ.

اضف تعليق