قصة نجاح مخترع الكورن فليكس

الكورن فليكس هو منتج غذائي تتم صناعتة من حبوب الذرة المعالجة، هذا المنتج تم اكتشافة بمحض الصدفة علي يد الدكتور “جون هارفي كيلوج” وكان ذلك في عام 1894، قام الدكتور كليوج واخية “ويل كيس كيلوج” بإجراء العديد من التجارب علي المنتج وفي عام 1899 قاما بإنتاج هذا المنتج بعدما اطلقا علية اسم “الكورن فليكس” كإسم تجاري ومن ثم قاما ببيعة بالاعتماد علي البريد وتمكنا بذلك من تحقيق ارباح جيدة، هذة الارباح ساعدت الدكتور “جون كيلوج” علي تأسيس شركة “كيلوج” لانتاج وتجارة الكورن فليكس وكان ذلك في عام 1906، تمكنت هذة الشركة من تحقيق نسب مرتفعة من المبيعات والارباح وتوسعت بشكل سريع واصبحت منتجاتها تباع في استراليا وكندا وبريطانيا. الجدير بالذكر ان الكورن فليكس تطور بمرور الزمن واصبح الفطور الاشهر علي مستوي العالم في وقتنا هذا. فيما يلي سنستعرض معكم قصة نجاح مخترعي هذا المنتج ونتمني ان تقدم لك الافادة والحافز علي العمل والابتكار.
اقرأ ايضاً قصة نجاح جاك ما “اغني رجل في الصين”
ا
قرأ ايضاً قصه نجاح مؤسس شركة بوما

 قصة-نجاح-مخترع-الكورن-فليكس.

الطبيب جون هارفي كيلوج

الكورن فليكس مجرد صدفة:

كان الطبيب “جون كيلوج” يعمل احدي المستشفيات المتواجدة في ولاية ميتشغجن الامريكية وكان اخاة الاصغر “ويل كيس كيلوج” يساعدة علي اعداد وجبات صحية للمرضي، ظل الاخوان يعملان سوياً بشكل يومي ولكن في اليوم الثامن من شهر اغسطس لعام 1894 وبينما كان الاخوان يقومان بإعداد العجين عن طريق وضع دقيق القمح في اناء مكتوم بغرض صناعة طعام صحي للمرضي حدث امر طارئ في المشفي اضطرهما الي ترك الدقيق المطبوخ في الاناء المكتوم لفترة اطول من المعتادة، وعندما عاد الاخوين الي مركز العجين وجدا ان العجين قد تغيرت رائحتة ومظهرة واعتقدا انة تلف واردا التخلص منة ولكن بسبب ضعف الميزانية المخصصة للطعام قررا ان يصنعا الطعام من هذا العجين، قاما بعد ذلك بإخراج العجين من الاناء بغرض فردة (كما يفعل صانع الفطير والبيتزا) ولكن ما حدث هو ان العجين تفت ولم يُفرد كما المعتاد، ادهش هذا الامر الاخوين ولكنهما قاما بتحميص قطع العجين المفتتة تلك وقدماها للمرضي ولاقت اعجابهم كثيراً واصبح من الاطعمة المفضلة لديهم.

براءة اختراع الكورن فليكس:

في 31 مايو 1895 تقدم الاخوان كيلوج للحصول علي براءة اختراع لطريقة تصنيع واعداد رقائق الحبوب، وفي 14 ابريل 1896 حصلا علي براءة الاختراع.

تأسيس شركة كيلوج:

في عام 1899 قام الاخوان بإنتاج وتعبئة منتجهما الذين اطلقا علية اسم الكورن فليكس وقاما ببيعة عن طريق البريد واستمر ذلك لفترة طويلة ولكنهما بعدما حصلا ارباح جيدة قرر الدكتور جون كيلوج ان ينشئ شركة خاصة لانتاج وتوزيع هذا المنتج وبالفعل تمكن من ذلك وتم توزيع المنتج داخل الولايات المتحدة ونجح ايضاص في بيعة وتوزيعة داخل دول اخري مثل كندا واستراليا وبريطانيا.

منافسة الشركات الاخري:

في الفترة التي تم انشاء شركة كيلوج فيها كانت هناك حوالي 42 شركة متخصصة في انتاج المنتجات الغذائية من الحبوب مثل الذرة والشوفان والقمح وتلك الشركات كانت تتنافس مع شركة كيلوج الناشئة، ولكن بسبب ذكاء “ويل كيس” وافكارة التسويقية المبتكرة انذاك تمكن من عمل مكانة جيدة للشركة بين الشركات المنافسة، فهو اول من وضع كوبونات داخل العبوات والتي يحصل من يجدها علي عبوات اخري مجانية (من يجد كوبون داخل العبلة يحصل علي علبة مجانية)، ايضاً هو من ابتكر WaxTite وهو عبارة عن نظام تعبئة يجعل الاكياس معقمة وصحية وقادرة علي زيادة صلاحية المنتجات لفترة اطول وكان هذا الاختراع في عام 1914.

شركة كيلوج حالياً:

اغلب الشركات التي تم تأسيسها في الفترة التي تأسست فيها شركة كيلوج لم تكمل مسيرتها حتي يومنا هذا، فبعضها تأثر بسبب الحروب العالمية وبعضها تأثر بسبب استهتار الورثة او عدم قدرتهم علي ادراتها وبعضها تأثر بسبب الازمات الاقتصادية التي ضربت امريكا واوروبا علي مدار السنوات، ولكن شركة كيلوج لا زالت مستمرة حتي يومنا هذا بل وتباع منتجاتها فيما يزيد عن 160 دولة واما بالنسبة لمنتج الكورن فليكس فهو يعد الفطور الاشهر في العالم في وقتنا هذا.

الدروس المستفادة:

لو تخلص الاخوان كيلوج من العجين التالف لما كان هناك منتج اسمة الكورن فليكس ولم تكن هناك شركة اسمها كيلوج ولم يكن ليحققا كل تلك الارباح والنجاحات، لذلك حاول ان تري شيئاً مختلفاً في الاشياء التي تسير بطريقة غير اعتيادية فربما تصل بسبب ذلك الي منتج جديد وعن طريقة يمكن ان تحقق الكثير من الارباح والنجاحات.

تعليق واحد

اضف تعليق