دول اوروبا الشرقية .. كيف تجني عن طريقها ارباحًا باهظة بأساليب متنوعة

0
1340

الدول الأوروبية العظمى مثل انجلترا والمانيا وفرنسا وايطاليا وسويسرا وغيرها تحظى بمنافسة كبيرة على كافة القطاعات والمستويات، فالعمل فيها صعب، والاستقرار فيها اصعب، والاستثمار فيها له متطلبات خاصة، والتبادل التجاري معها تنافسي الى حد بعيد، كما ان فرص الحصول على التأشيرات صعبة، لذلك يمكننا القول بأن تلك البلدان صعبة للغاية ايًا ما كنت تنوي فعله في تلك البلدان، أما بالنسبة لـ دول اوروبا الشرقية فهي اسهل على كافة المستويات ومن خلالها يمكن النجاح في الكثير من الأعمال والمشاريع سواء كانت متواجدًا في واحدة من تلك البلدان أو خارجها. فيما يلي نعطيك الكثير من الافكار والاساليب التي يمكن أن تُحقق عن طريقها ارباحًا عبر دول اوروبا الشرقية .

دول اوروبا الشرقية
دول اوروبا الشرقية

اهم دول اوروبا الشرقية :-

اهم دول اوروبا الشرقية التي يمكن أن تحقق ارباحًا باهظة عن طريقها من خلال أساليب متنوعة هي (اوكرانيا، اليونان، بولندا، البوسنة، التشيك، كرواتيا، رومانيا، أذربيجان، و جورجيا).

كيفية تحقيق ارباحًا باهظة من دول اوروبا الشرقية :-

هناك أساليب عديدة يمكن أن تجني بالاعتماد على واحدًا منها او اكثر ارباحًا باهظة، نستعرضها بشكل مفصل فيما يلي،،

١- الاستثمار :-

متطلبات الاستثمار المالية في دول اوروبا الشرقية أقل بكثير مما يتطلبه الأمر في الدول الأوروبية العظمى، كذلك تكاليف التشغيل المتمثلة في الأجور والإيجارات والضرائب أقل، وهناك ايضًا منافسة اقل وفرص كثيرة في مختلف المجالات، مما يجعلها مناسبة للمبتدئين في عالم الاستثمار ومنها يمكن النفاذ الى مختلف الاسواق العالمية.

٢- الاستيراد والتصدير :-

دول اوروبا الشرقية لديها الكثير من البضائع المطابقة للمواصفات والتي يكثر عليها الطلب في الأسواق العربية بسبب جودتها العالية وأسعارها المعقولة مقارنة بالأسعار في الدول العظمى، ومنها على سبيل المثال لا الحصر (المنتجات الغذائية، الزيوت، المعادن، المعدات، المخلفات الصناعية، الحواسيب والأجهزة المستعملة، الحديد والفولاذ، الصناعات الحديدية، ستوكات الملابس، وغيرها)، لذلك يمكن الاستيراد من تلك الدول ولا يُشترط ان تكون متواجدًا فيها، بل يمكن من خلال المراسلات الالكترونية وعبر المواقع التجارية في تلك البلدان ان تحصل على ما تريد. الاهم ان يكون لديك شركة استيراد وتصدير مرخصة في بلدك لتتمكن من استلام بضائعك بسلام.

ايضًا السوق في دول اوروبا الشرقية أقل تنافسية من السوق الانجليزية والالمانية على سبيل المثال، لذلك سيكون من السهل عليك تصدير الكثير من البضائع المحلية التي تحتاجها تلك البلدان بأسعار تضمن لك اربحًا كبيرة، و بالتكرار يمكن أن تصبح من الأثرياء بلا شك، وبالطبع يمكنك البحث عن فرص تصديرية في أسواق أكبر عندما تتاح لك الفرصة وتكتسب الخبرات. طبعًا من الضروري أن تكون لديك شركة استيراد وتصدير مرخصة في بلدك لتتمكن من تصدير السلع المصرح بها الى اي مكان بالعالم دون قيود.

٣- العمل :-

في الواقع، فكرة الذهاب بغرض العمل في اوروبا الشرقية ليست محببة لدى الكثيرين، ولا ينصح بها اصحاب التجارب، وذلك بسبب صعوبة إتقان اللغات في تلك البلدان فضلًا عن الرواتب الضعيفة، وبشكل شخصي ارى ان العمل في المانيا او ايطاليا على سبيل المثال أفضل بكثير من العمل في بولندا أو اوكرانيا، ولكن انا لم اقصد التوجه الى الدول الشرقية بغرض العمل المعتاد، وإنما أقصد به العمل المشروع الذي يجعلك تنطلق نحو الثراء بشكل سريع.

فعلى سبيل المثال إذا كنت تتواجد في دولة التشيك، فيمكنك تقديم خدمات مثل مساعدة المستوردين العرب من خلال توفير أفضل ستوكات الملابس، باعتبار التشيك واحدة من أشهر بلدان العالم في هذا النوع من التجارة، ومن خلال خدماتك التي تقدمها للعديد من المستوردين العرب، يمكن ان تحصل علي أموال كبيرة، وبكل تأكيد يمكنك استغلال تلك الأموال في تأسيس شركة وتبدأ في عمل جديد يجعل بينك وبين الثراء خطوات بسيطة، وهكذا الأمر إذا تواجدت في بلدان اخرى.

يمكنك ايضًا التواصل مع بعض شركات الاستيراد في البلد الذي تتواجد فيه وتعرف متطلباتهم من حيث البضائع والمواصفات والكميات وتوفرها لهم من دولتك في مقابل الحصول على عمولات، فأنت الآن تعمل بشكل حر وتربح كثيرًا، ولست موظف يعمل ليتقاضى ٥٠٠ دولار في نهاية كل شهر.

هناك ايضًا مشاريع صغيرة فريدة يمكنك تأسيسها، كأن تفتتح عربة طعام صغيرة تبيع من خلالها الطعام الشرقي الذي يلقى اعجاب الناس حول العالم، وكذلك يمكن أن تتاجر ببعض المنتجات العربية التي يُفضلها الغربيين وغيرها من الأفكار.

خاتمة، كيفية تحقيق ارباحًا باهظة من دول اوروبا الشرقية :-

تحدثنا فيما سبق عن عدة طرق يمكن أن تعتمد عليها لتحقيق أرباح كبيرة عبر دول اوروبا الشرقية سواء كنت متواجد بها أو في بلد آخر، وبالتحديد اخترنا التركيز على الدول الأوروبية الشرقية لأنها أسهل على كافة المستويات مقارنة بالدول الاوروبية الغربية الكبرى، فإن قررت الاعتماد على واحدة من تلك الطرق السابق ذكرها، فمن الضروري أن تدرس الامر جيدًا قبل الاقبال على تلك الخطوة، فالأمر ليس سهلًا ويحتاج إلى تخطيط جيد. بالتوفيق.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا