اهم اسباب ضعف انتاجية العمل وكيفية التخلص منها

انتاجية العمل تعنى مقدار ما يحققة الموظف او رائد الاعمال من مهام مطلوب تحقيقها على مدار اليوم ليصل بعد فترة من العمل الجاد والنجاحات اليومية الى نجاح كبيرة يؤدي بة الى الترقية او زيادة راتبة او زيادة الارباح بالنسبة لمالك المشروع “رائدالاعمال”، وبالطبع يوجد الكثير من الموظفين الاكفاء ورواد الاعمال المبدعين ولكنهم في وقت من الاوقات لا يستطيعون انجاز كافة المهام والاعمال المطلوبة منهم مما يؤثر بالسلب على مدي النجاحات المطلوب تحقيقها، وليس السبب في ذلك كثرة المهام المطلوبة وانما السبب هو التقصير وانخفاض في انتاجية العمل من الموظف او صاحب المشروع، وهذا التقصير لة اسباب مختلفة وسنوضحها خلال السطور التالية.
اقرأ ايضاً تحليل سوات لكشف نقاط القوة والضعف والفرص والمخاطر للمشروع
اقرأ ايضاً كيفية تصميم اعلان قي المجلات والجرائد بطريقة تجذب العملاء

انتاجية العمل

اهم اسباب ضعف انتاجية العمل وطرق التخلص منها:

1- يقوم العديد من الموظفين وبعض من رواد الاعمال بتصفح البريد الالكتروني لمرات عديدة يومياً لمشاهدة اى تطورات وهذا يضيح الكثير من الوقت وبالتالى يؤثر بالسلب على انتاجية العمل، وفي الحقيقة تصفح البريد الالكتروني امر واجب ولكن يجب ان يكون بمواعيد محددة او تخصيص ساعة محددة في اليوم اليوم لمشاهدة الرسائل والرد عليها.

2- يقوم بعض من اصحاب المشاريع بطلب الموظفين لعمل اجتماع معين ويبدء الحوار ويتم التحدث عن بعض الامور الهامة وقد يتجة الحديث الى بعض الامور الغير هامة والتى تستقطع الكثير من الوقت بدون فائدة، والحل لهذة المشكلة ان يضع المسؤول عن الاجتماع اجندة عمل تحتوي على الموضوعات التى يجب مناقشتها والعمل على عدم الدخول في اى مواضيع اخري اثناء الاجتماع.

3- اذا كنت موظف في احدي الشركات فمن الطبيعي ان يكون لك زملاء، وهؤلاء الزملاء قد تجدهم يتحدثون معك بكثرة ويضيعون وقتك وفي النهاية تجد ان امامك الكثير من الاعمال التى يجب ان تنجزها في اسرع وقت مما يجعلك مشتت الذهن وتعمل بتسرع ودون دقة، والحل هو ان تقطع كل تلك الاحاديث وتبدء في انجاز المهمام المطلوبة منك.

4- اذا كنت صاحب مشروع تجاري فيجب ان تخصص وقت للتعامل مع العملاء الذين يحققون لك اكثر الارباح وتخصص وقت اقل للتعامل مع العملاء الذين يحققون لك ارباح اقل، ولا تتعامل معهم جميعاً بنفس المدة حيث تختلف اهميتهم وبالتالى تضمن عدم ضياع وقتك وعدم انخفاض انتاجية العمل لديك.

5- العمل بعشوائية يؤثر بشكل كبير جداً على انتاجية العمل، وعلى العكس فإن العمل بشكل مجدول يزيدها، ولهذا يمكنك تخصيص جزء بسيط من وقتك وليكن 15 دقيقة وذلك لكتابة المهام والالويات وتحديد الاكثر اهمية وتبدء بة.

6- اغلب الموظفين ورواد الاعمال يملكون هواتف ذكية وبالطبع هي قابلة لوضع التطبيقات المختلفة عليها مثل الالعاب وتطبيقات شبكات التواصل وغيرهم، واغلب الموظفين يستخدمونها اثناء عملهم مما يتسبب في ضياع الوقت والتأثر السلبي على انتاجية العمل، والحل قد يكون في الابتعاد عن استخدام تلك التطبيقات في فترات الدوام او مسحها او الذهاب الى الدوام بهاتف اخري لا يقبل التطبيقات.

ما يترتب على زيادة انتاجية العمل:

اذا كنت موظف واستطعت ان تتخلص من السلبيات المذكورة فإنك ستنجز كل ما يطلب منك من مهام بدقة وسرعة وتركيز وسيترتب على ذلك رضا المدير المسؤول عنك او صاحب المشروع الذي تعمل لدية وتكون لديك فرصىة كبيرة للترقي او زيادة الراتب، واذا كنت رائد اعمال فإنك ستنجز المطلوب منك بشكل افضل وهذا ما سيمكنك من تطور مشروعك وزيادة ارباحك.

يمكنك نشر مقال اهم اسباب ضعف انتاجية العمل وكيفية التخلص منها بالضغط على ازرار المشاركة من اسفل الموضوع.

اضف تعليق