الاستثمار في البحرين بالتفصيل

0

لاشك أن البحرين اليوم تعد من أهم الدول في محيط الوطن العربي، فهي تعتبر صاحبة أفضل بنية تحتية في الخليج بأكمله، بالإضافة إلى كونها تمتلك أكثر الأسواق عالمية وتحررًا في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

هذا بالإضافة إلى موقعها الاستراتيجي المتميز في قلب الخليج العربي، مما يجعلها منطقة سهلة الوصول إليها، وهذا يساعد على تنشيط الحركات الاستثمارية والتجارية بداخلها وخارجها.

وليس هذا فقط فهي أيضًا ترتبط بالمملكة العربية السعودية بجسر صناعي و في طريقها لأن تبني جسر أخر يربطها بقطر، مما يجعلها تمتلك عصبة اقتصادية قوية جدًا!

ولهذا إن أردت استثمار ناجح، مريح، وسهل فمن الجيد ان تضع البحرين في اعتبارك.

فهي تمتلك المميزات والخبرات اللازمة لتفهم احتياجات المستثمرين والاستثمار، ولأنها تعمل على زيادة دخلها القومي، مما يجعلها تعمل على توفير جميع الشروط والوسائل و الأساسيات لإقامة استثمار ناجح سواء من داخل البلاد أو من خارجها.

فهي تقوم بعمل تشريعات قوانين جديدة تعطي للأجانب أحقية امتلاك أراضي، ومشاريع، وإقامة استثمار ناجح.

مميزات الاستثمار في البحرين:

  • تعد البحرين الدولة الأولى إقليميًا وخليجيًا والـ18 عالميًا بفضل ما تتمتع به من كفاءة وتنظيم وحرية مالية.
  • تعتبر البحرين من الدول ذات الدخل الاقتصادي العالي وتكاليف المعيشة المنخفضة.
  • فمن أهم مميزات الاستثمار في البحرين أن الحياة بها سهلة، بسيطة، رخيصة، ومتجددة.
  • وأيضًا تعد العمالة بالبحرين من أكثر العمالة خبرة وتعليم، مما يسهل على المستثمر إيجاد عمالة بالخبرة والمتسوى المطلوب لنجاح مشروعه، فلا يتحمل عناء استقطاب عمالة من الخارج .
  • ولأن البحرين من أكثر الدول حرية فهي تمتلك قوانين صارمة لحماية الملكية الفكرية.
  • تضع الجهات المختصة برامج بالظروف المناسبة تمامًا لإقامة مشاريع على أراضي البحرين.
  • وإن لم تكن كل تلك الأسباب مقنعة بما فيه الكفاية للاستثمار في البحرين فيجب أن تعلم أن الدولة لا تقوم بفرض الضرائب على الأجانب.

ولهذا تعد البحرين من أكثر البيئات المناسبة لقيام استثمار على أراضيها، فهي لا تملك إجراءات معقدة للسفر إليها.

أفضل المجالات، والقطاعات التي يمكن الاستثمار فيها:

على الرغم من وجود النفط والغاز الطبيعي بأراضي البحرين وتدخله بشكل كبير في الدخل القومي إلا أنها لا تكتفي به فقط، ولا تعتمد عليه فحسب، فهي توفر قطاعات نشطة جدًا للاستثمار فيها مثل :

١- الخدمات المالية:

يعتمد النظام المالي في البحرين على بنك البحرين المركزي (CBB) الذي يقوم بمراقبة كافة الخدمات المصرفية والمالية في البحرين، مما شجع الكثير من البنوك لأن تقيم لها فروع على أراضي البحرين. فتعتبر البحرين عاصمة عالمية للبنوك والمؤسسات المالية.

كما أن هناك بنوك للمعاملات الإسلامية، فتحتوي على حوالي 24 بنك إسلامي.

ويقوم البنك المركزي للبحرين بتنظيم قوانينه ومعاملاته عن طريق إصدار مجلد يحتوي على كل الأساسيات والشروط اللازمة لقيام استثمار، فيحتوي على الشروط والمتطلبات بالترخيص والرقابة والإشراف المستمرين على المرخص لهم، وتشمل جوانب منها شروط الترخيص، وكفاية رأس المال، وإدارة المخاطر،  سلوكيات العمل والسوق، وإعداد التقارير، وشروط الإفصاح، وإجراءات التنفيذ.

الأنشطة المسموح تقديمها من قِبل المرخص لهم:

•القطاع المصرفي.

•الخدمات المالية الإسلامية.

•التأمين.

•الأسواق المالية.

•صناديق الاستثمار.

٢- الاستثمار في مجال الصناعة:

-يعتبر الاستثمار في مجال الصناعة في البحرين من أكثر المجالات ناجحًا نظرًا لموقعها في قلب السوق الخليجي، وارتباطها بالسعودية وقطر مما يجعل الطلب علي السوق الخاص بها متزايد.

-كما أن البحرين عضو في السوق الخليجية المشتركة مما يكفل حرية العمل في التجارة الحرة.

-كما أن لديها اتفاقيات مع أكثر من 60دولة للتجارة المشتركة بينهم بما فيهم الصين، والهند، وفرنسا، وسنغافورة.

بالإضافة إلى الاتفاقية مع الولايات المتحدة الأمريكية.

-كما تعد العمالة بالبحرين من أكثر العمالة خبرة مما سيوفر على المستثمر الكثير من الوقت والجهد والمال.

-كما تقوم الحكومة بتأجير أراضي في المناطق الصناعية بعقود مدتها 25 عامًا. وتوفر لها كل الوسائل من وسائل نقل، صرف صحي، اتصالات، ماء، كهرباء.

-تقوم حالياً وزارة الصناعة والتجارة والسياحة بالبحرين بتشغيل 10 مناطق صناعية.

٣- الاستثمار العقاري بالبحرين:

-لا يعد السكن مشكلة بالبحرين؛ فالحكومة تعمل باستمرار على توفير السكن، فقامت ببناء 40,000 وحدة سكنية، 70%بناء حكومي والباقي سيتكفل به القطاع الخاص، ونتيجة للزيادة السكانية التي تشهدها البحرين حاليًا سيعتبر الاستثمار العقاري مجال ناجح ومتوفر خصوصًا مع التسهيلات التي تقدمها الحكومة بالبحرين.

٤- الاستثمار في الخدمات اللوجستية:

-تعد البحرين المكان الأمثل في الشرق الأوسط في مجال تقديم الخدمات اللوجستية، حيث يقوم بهذه الخدمات عدد من الشركات العالمية تمتلك فروع بالبحرين.

-ولخدمات متكاملة وتحقيق أقصى فائدة، تم بناء منطقة البحرين اللوجستية عام 2008على مساحة أكثر من كيلوم والمتر مربع في الأراضي المحاذية لميناء بن سلمان.

٥- الاستثمار في مجال تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات:

-البحرين تملك أكثر الأسواق تحررًا وتقدمًا في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

إجراءات تأسيس شركة في البحرين:

-تعمل البحرين بكل الوسائل الممكنة على خلق تربة خصبة للاستثمار؛ فقامت بتأسيس ما يسمى مركز البحرين للمستثمرين، حيث يعد خطوة مهمة جدًا اتجاه الاستثمار والمستثمرين.

-ويهدف المركز إلى أن يكون مرشد للمستثمرين الجدد، ويبسط لهم الخدمات الحكومية والاجراءات التي يتطلبها الاستثمار وفق المعايير الدولية.

-توفر خدمات مثل : السجل التجاري، السجل الإفتراضي،خيارات للتمويل،بورصة البحرين.

وأكثر من هذا تعمل البحرين على القيام به، فهي تهدف لأن تكون من أكبر القوى الاقتصادية بالعالم؛ ولهذا فهي تسعى بكل ما تملك بأن تستقطب المستثمرين من الخارج، وتشجع المستثمرين من الداخل لمزيد من التقدم.

كما تقدم بعض المواقع الإلكترونية التي توفر لك إجابات عن كل الأسئلة التي تدور بذهنك حول كيفية ومميزات الاستثمار في البحرين، كما تقوم بمساعدتك بكل المتعلقات والإجراءات التي يجب عليك أن تقوم بها لتحقق المعايير الدولية للاستثمار، ومنها:

-مؤسسة EBD للاستثمار:

http://bahrainedb.com/setting-up-a-business/business-resources/

-مؤسسة العمودي للاستثمار:

https://www.alamoudico.sa/bahrain-investment/

شارك وأضف تعليق