الاستثمار في الاسهم .. طريق ممهد نحو الثراء بأقل المخاطر والتكاليف

0
4649

تنويه قبل المقدمة. قرأت وتعلمت كثيرًا ولمدة ايام طوال في مجال الاسهم والبورصة قبل تحضير هذا الموضوع، وذلك لضمان تقديم معلومات مؤكدة يمكنك الاعتماد عليها في اتخاذ قرار الاستثمار في الاسهم “البورصة”.

كثيرًا من الناس يشعرون ربما برهبة او برجفة عندما يسمعون كلمات مثل الاستثمار في الاسهم أو البورصة، وأول ما يتبادر الى اذهانهم انهم سيخسرون كل أموالهم ومن ثم سيعانون من الفقر الشديد، وهذا بالطبع امر مستبعد تمامًا وربما لن يحدث الا لشخص فقد عقله، فعلى الرغم من ان الاستثمار في الاسهم يتسم بارتفاع نسب المخاطرة، إلا تلك المخاطرة لها حسابات وطرق تعمل على تقليلها، بحيث لا تحدث خسائر شديدة، وفي المقابل يمكن تحقيق الثراء من خلال هذا الاستثمار، والاهم ان هذا الاستثمار ملائم لمن لديهم رؤوس أموال محدودة، فلو كان لديك اقل من ٥٠٠ دولار فيسكون من المتاح لك دخول عالم الاستثمار في البورصة. فيما يلي شرح مفصل واستعراض شامل لكافة التساؤلات التي تبحث عن إجابات لها.

الاستثمار في الاسهم
الاستثمار في الاسهم

الفرق بين المضاربة و الاستثمار في الاسهم :-

المضارب في البورصة هو الشخص الذي يشتري ويبيع “يتداول” الاسهم بشكل يومي او اسبوعي، بمعنى اوضح يقوم على سبيل المثال بشراء عدد من الاسهم اليوم ويبيعها في نفس اليوم او اليوم التالي بعدما يرتفع سعرها والفارق بين سعر الشراء والبيع هو هامش ربحه. اما المستثمر فهو الشخص الذي يشتري الاسهم ويحتفظ بها لشهور وربما سنوات ليبيعها عندما يرتفع سعرها بمقدار يرضيه كمستثمر.

ومن حيث الخطورة وصعوبة العمل، فإن المضاربة اصعب بكثير من الاستثمار، فهي تحتاج الى فهم دقيق للتحليل الفني ومتابعة مستمرة لأوضاع السوق ووعي كبير واعصاب حديدية بالتأكيد. أما بالنسبة للاستثمار فيكفي للمستثمر أن يشتري اسهم في شركات قوية يتوقع لها الصعود بمرور الوقت وهي كثيرة، وكل المطلوب قبل الشراء هو عمل بحث عن الشركة ورأس مالها وتوقعات الخبراء حولها، وتلك معلومات يسهل الحصول عليها عبر الانترنت.

لذلك نُفضل الاستثمار في الاسهم على المضاربة، اللهم اذا أردت احتراف البورصة واتخاذها كعمل وحيد ودائم لك.

رأس المال اللازم :-

البعض يعتقد أن دخول البورصة يتطلب مبالغ كبيرة، وهذا الاعتقاد تكون بسبب رؤيتهم لكثير من الأغنياء يستثمرون الكثير من أموالهم في الاسهم والبورصات، ولكن هذا الاعتقاد خاطئ، فبمبلغ قليل لا يزيد عن ٥٠٠ دولار يمكنك الدخول الى هذا العالم، حيث يمكنك شراء سهم وحيد لشركة شهيرة كشركة آبل على سبيل المثال وهو السهم الذي صعد من ٢٢٥ دولار في مارس ٢٠٢٠ إلى ٣٨٥ دولار اليوم، وان كان لديك مال أكثر قليلًا فيمكنك شراء عدة اسهم او سهم وحيد بثمن اكبر في شركة اخرى، مثل سهم أمازون الذي ارتفع من ١٦٥٠ دولار في مارس ٢٠٢٠ إلى ٣٠٠٠ دولار اليوم. والأمثلة كثيرة.

على الجانب. هناك طريق اخر موازي لطريق الاستثمار في الاسهم وهو كذلك مناسب للمبتدئين الراغبين في المضاربة بشكل يومي، ويمكن البدء ايضًا بمال قليل “٥٠ دولار فقط”. تعرف معنا على الفوركس ، وكيف تربح الآف الدولارات من تداول العملات “شرح مفصل”.

كيفية شراء الاسهم :-

الاسهم يتم شرائها من خلال شركات يُطلق عليها شركات الوساطة، والحل الأمثل بالنسبة للمستثمرين والمضاربين هو التعامل مع الشركات الالكترونية الشهيرة، فهي تحصل على عمولات بسيطة تصل في بعض الى ٠.٠٠٥ دولار فقط على كل سهم يتم شرائه أو بيعه، كما انك غير مطالب بدفع ضرائب على ارباحك من تلك الاسهم اذا كنت خارج الولايات المتحدة. ومن أمثلة شركات الوساطة التي يمكنك التعامل مع واحده منها أو أكثر,,

*ملاحظة، الشركات المعروضة هي شركات عالمية ومشهورة كثيرًا في هذا المجال وهي الافضل، ولا نتقاضى على عرضها اي عمولات او اموال، فقط نعرضها للفائدة.

منصة التداول :-

بعدما تسجل نفسك كمشترك في واحدة من تلك الشركات وتقوم بعمل ايداع مبلغ من المال بداخلها، يمكنك تحميل منصة التداول، وهي عبارة عن برنامج تقوم بتنصيبه على جهاز الكمبيوتر او الجوال الخاص بك لمتابعة حركة الأسهم ومن خلاله يمكنك شراء وبيع الاسهم بسهولة.

كيفية الربح الوفير من الاستثمار في الاسهم :-

هناك قاعدة اساسية يجب ان تضعها في اعتبارك، وهي ان تستثمر الاموال التي تفيض عن حاجتك او تستطيع التضحية بها دون ان تؤثر على نمط حياتك، فإن كنت مدخر مبلغ ما للمستقبل فيمكنك استثمار جزء منه، اما اموال دراسة الاطفال على سبيل المثال لا ننصحك باستثمارها، فالمخاطرة موجودة وعالية بكل تأكيد.

ثانيةً، يجب عليك شراء اسهم شركات معروفة وعالمية مثل ابل او امازون او مايكروسوف او تيسلا وغيرها، فتلك الشركات دائمًا ما تصعد اسهمها وتيشر الابحاث والدارسات انها في صعود، وبالطبع ان خسرت فلن تخسر الكثير من قيمتها مما يسمح لك باستعادة جزد كبير من اموالك على اسوء تقدير.

ثالثًا، إذا وجدت سهم شركة قد ارتفع كثيرًا فعليك بمتابعة التوقعات، فإن اتفق الخبراء والمحللين على استمرار الصعود فعليك بالصبر مع المتابعة والحذر، وان وجدت ان السهم يتجه للانخفاض فعليك بالبيع حتى وان كنت تستهدف الاستثمار لفترة اطول، فبتلك الطريقة ستحصل على اقصى ربح ممكن ويمكنك بسهولة شر اء اسهم نفس الشركة حينما تنخفض قيمتها او يمكنك شراء اسهم منخفضة لشركات اخرى يتوقع لها الصعود.

رابعًا، احرص على استثمار أرباحك في شراء أسهم متنوعة، دون شراء اسهم شركة واحدة، اي لا تضع البيض كله في سلة واحدة.

اخيرًا، وقبل البدء الفعلي في الاستثمار في الاسهم يجب أن تقرأ وتتعلم ولو قليلًا، فـ اكتساب المعرفة يساعدك على الاختيارات الصائبة والنجاح في عملية الاستثمار.

ترك رد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا