افضل تجارة مربحة بدون مخاطرة او خسائر (الثراء بين يديك)

2

الجميع يسأل ويبحث عن افضل تجارة مربحة في الوقت الحالي يمكن تنفيذها برأس مال قليل او معقول او حتى متوسط رغبة منهم تكثير اموالهم وتحقيق الارباح التي تضمن لهم العيش الكريم، فإن كنت منهم فمن الجيد ان تتابع معنا في هذه التدوينة حيث نعرض اكثر من فكرة تجارية قادرة على تحقيق ارباح ممتازة خلال وقت قصير من بدء العمل.

افضل تجارة مربحة

افضل تجارة مربحة بدون خسائر :-

١- استخراج خام النحاس والالومنيوم بأقل تكلفة وبدون اي مخاطرة:-

بشكل شخصي اعتبرها افضل تجارة مربحة بأقل راس مال للناس كافة وللشباب خاصة، وذلك لأسباب عديدة تتمثل في (سهولة الحصول على الخام اللازم للإنتاج، عدم حاجة المشروع لمقر او مكان مخصص، عدم حاجة المشروع لأي نوع من انواع العمالة، النحاس والالومنيوم المستخرين يعدان من المنتجات ذات الطلب المرتفع وبسهولة يمكن بيعهما).

فالفكرة تقوم على اساس تجميع او شراء الاسلاك الكهربائية التالفة ومواتير المياه الخردة بأسعار زهيدة والعمل على حرقها بالطرق البدائية بعيدًا عن الحيز السكاني او بالاعتماد على فرن غاز مخصص ومن ثم يتم استخراج خام النحاس والالومنيوم ليتم بيعه الى المصانع بأسعار ربما تبلغ اضعاف اضعاف تكاليف الشراء والحرق. وبكل تأكيد مشروع مثل هذا اذا تم تشغيله بطاقة انتاجية مرتفعة نسبيًا فربما يحقق الثراء لصاحبه.

يمكنك التعرف على مزيد من التفاصيل حول كيفية التجميع او الشراء وطرق العمل وكيفية البيع وغيرها من التفاصيل من هنا.

٢- تجارة السلع المستعملة :-

ارتفعت اسعار السلع خصوصًا المعمرة بشكل يفوق قدرات محدودي الدخل والموظفين الذين لا يمتلكون اي مصادر دخل اخرى، ولهذا فإن غالبيتهم اتجه الى شراء السلع المستعملة ذات الحالة الجيدة عوضًا عن شراء السلع الجديدة، فهم بذلك يوفرون ربما نصف الثمن ويحصلون على نفس الخدمة، ولهذا السبب فإن تجارة السلع المستعملة قد ازدهرت والعاملين بها ربما يحققون ارباحًا طائلة، ولكن ضع في معلومك ان التاجر الذي لا يعرف كيف يشتري افضل السلع من حيث الحالة ويتفاوض ليحصل عليها بأقل الاسعار ربما لن ينجح في البيع وان نجح فلن يحقق الربح المأمول.

وبالحديث عن امثلة السلع المستعملة التي يكثر عليها الطلب ويمكن تحقيق معدلات ربح مميزة عن طريقها (بعد ضمان الحالة الجيدة والشراء بأقل الاسعار) فإنها تتمثل في (الاجهزة المنزلية من غسالات وثلاجات وخلافه، الاجهزة الالكترونية من تلفزيونات ولاب توبات وخلافه، اجهزة التبريد والتكييف، ملابس الاستوكات وبواقي التصدير، المراتب، ماكينات الخياطة، … الخ).

من هنا يمكنك الوصول الى العديد من المشاريع الصغيرة التي تقوم على اساس تجارة السلع المستعملة لتختر من بينها ما يناسبك.

٣- الاستيراد من الصين او تركيا او دبي :-

الشعوب العربية بشكل عام تعتمد على الاستيراد من الخارج بشكل رئيسي، لذا فإن الاستيراد من الخارج يمكن اعتباره افضل تجارة مربحة في الوقت الحالي ولكن ليس لمن يملكون رؤوس اموال محدودة، وانما لأصحاب رؤوس الاموال المتوسطة والكبيرة، فالمستوردين يقومون بإستيراد كونتينرات من السلع المختلفة من الدول الشهيرة بإنتاج وتصدير السلع مثل الصين في المقام الاول وتركيا ودبي “جبل علي” ومن مختلف دول العالم، ومن ثم يبيعونها للتجار بأسعار تضمن لهم تحقيق ارباح مضاعفة وربما اكثر. فإن كنت تملك رأس مال متوسط وتبحث عن افضل تجارة مربحة فإن تأسيس شركة استيراد وتصدير والعمل من خلالها على استيراد السلع المطلوبة في الاسواق المحلية قد يكون طريقك الى الثراء.

٤- تجارة الخردة (الكنز المتاح للجميع) :-

من تجارة الخردة يمكنك ان تشق طريقك الى الثراء، ولحسن الحظ فإن بدء هذا النوع من التجارة لا يتطلب مؤهلات معينة ولا رأس مال كبير ولا حتى يشترط ضرورة احتراف صنعة او امتلاك علم، فقط يحتاج الى شخص مجتهد ومستعد للعمل بجد ليجني ثمار عمله ارباح وارباح.

عبر هذا المقال المميز يمكنك التعرف عن كثب على الخردة ولماذ هي مربحة للغاية كما تتعرف من خلاله على كيفية الدخول في هذا المجال الغير مألوف نسبيًا لمن لا ينتمون الى عائلات تعمل به منذ ازمان، كما تتعرف من خلاله على مصادر الحصول على الخردة وكيفية البيع لجني الاموال.

٥- التجارة الالكترونية :-

منذ عدة سنوات كانت التجارة الالكترونية لا تحظى بإهتمام الكثير من الناس لتوجثهم وخوفهم من شراء سلع لم يروا الا صورها من اناس مجهولين متخفين وراء حواسيب واجهزة، اما الآن فالوضع اصبح مختلفًا، فالناس اصبحوا اكثر ثقة واصبحوا يفضلون الشراء عبر الانترنت لأنه يوفر عليهم الوقت والجهد، وعلى ذلك فإن بيع السلع او الخدمات الكترونيًا يمكن اعتباره افضل تجارة مربحة لفئة الشباب وخصوصًا الشباب المثقف القادر على التعامل مع الانترنت بشكل سلس. لذا فإن كنت قادرًا على فهم الانترنت بشكل جيد فيمكنك البدء بتجارة السلع المختلفة عبر متجر الكتروني متخصص او عبر البيع علي احد المتاجر الالكترونية الشهيرة او عبر حساب خاص على احد مواقع التواصل الاجتماعي.

عن الكاتب

تعليقان

شارك وأضف تعليق