مميزات وعيواب الشراكة التجارية ومتى ينصح بها

مميزات وعيواب الشراكة التجارية ومتى ينصح بها

الشراكة التجارية تعنى انك صاحبك مشروع او تمتلك فكرة وتسعى لايجاد شريك لتنفيذها معك، ويعد موضوع الشراكة التجارية من المواضيع الهامة والتى يجب ان تحدث عن مميزاتها وعيوبها وذلك لمعرفة ما اذا كان يناسبك وضع الشراكة التجارية ام وضع العمل باستقلالية وحرية، وسنوضح ذلك فى عشر خطوات بسيطة.

1- احياناً يكون الشريك شئ مهم فى المشروع وذلك لان المهام كثيرة ولاتجد الوقت والجهد الكاف لعمل كل هذة المهام بمفردك، وبالتالى يمكن الاعاماد على الشراكة التجارية.

2- العمل المستقل افضل اذا استطعت توفير الجهد والوقت والمال الكاف لبدء نشاطك، وان لم تستطع فلابد من دخول شريك معك يساعدك فى اقتسام العمل ولكن يجب اختيار شخص او جهة مناسبة.

3- يمكن ان توفر الوقت والجهد والمال ولكنك تحتك الى الخبرة التى توجد لدى شخص اخر وبالتالى يمكنك مشاركتة.

اقرأ ايضاً اهم اسباب فشل المشروعات الصغيرة وكيفية تفاديها

الشراكة التجارية

4- عند قرارك الاعتماد على الشراكة التجارية فلا تختر اى شخص يعرض عليك ذلك وانما يجب تقيمة بناء على اعمالة السابقة وطموحاتة وما يرغب ان يعملة.

5- يجب ان لايكون شريك مطابق لك فى المواصفات ولكن يكب ان يكون مكمل لك حيث يجيد مالا تجيدة انت والعكس.

6- اذا وقع اختيارك على شريك ما فلابد من كتابة عقود واضحة وشاملة لكافة البنود التى تضمن حقوق الطرفين.

7- عند اتخاذ القرارات المصرية لابد ان تكون هناك مرجعية واضحة يتم اللجوء اليها حتى لا يضر احدكم الاخر.

اقرأ ايضاً خطوات تساعدك للحصول على افكار جديدة وحلول ابداعية

8- النص على ان لا ضرر ولا ضرار مع حفظ حقوق الاقلايات دون تعطل مصالح الاغلبية ويوثق كل هذا فى العقود.

9- تحديد طريقة واضحة لمقاضاة الطرف الاخر فى حال حدوث المشاكل مع البدء باستخدام الحلول الودية بالطبع.

10- كن اميناً وصادقاً فى عملك وافرض حسن الظن فى الاخرين.

وبهذا تكون قد عرفت فوائد الشراكة التجارية وما يمكن ان تفيد بة مشروعك وايضاً عيوبها وما يمكن ان تسببة من اضرار، ويقع كل ذلك فى الاساس على نوع الشريك الذى اخترتة لذلكنفضل العمل الاستقلالى وان لم تستطع فكن حذراً عن الاختيار.

اضف تعليق