زراعة الملوخية بالتفصيل

الملوخية هى نبات زهرى يتبع للفصيلة الزيزفونية وتعتبر الملوخية من المحاصيل التى يمكن زرعتها طوال العام ما عدا الأشهر شديدة البرودة ويفضل زراعتها فى الأجواء الدافئة الرطبة. هذا وتوجد العديد من الأصناف للملوخية وبلغة اربقام فإن الانواع قد تقارب الـ100 صنف. هذا وتتم زراعة الملوخية في العديد من دول العالم العربي مثل (مصر, المغرب, تونس, الجزائر, مناطق بلاد الشام, السودان).

زراعة الملوخية

الأهمية الغذائية لنبات الملوخية:

الهدف من زراعة الملوخية هو إستخدام أوارقه إما طازجة أو مجففة لإحتوائه على عنصر الكالسيوم, الفسفور بالإضافة الى أنه غنى بفيتامين أ, ب.

التربة المناسبة لزراعة الملوخية:

يمكن زراعة الملوخية فى جميع أنواع التربة ولكن يفضل زراعتها فى التربة الطينية والرسوبية فتكون جيدة الصرف والتهوية لذا فهى تناسبها التربة المتوسطة, كما يفضل زراعتها على نطاق واسع من ph مابين 4,5-8 وفى حالة الزيادة عن 8 فيكون بسبب تقص الحديد مما يؤدى الى حدوث اصفرار بين عروق أوراق الملوخية.

الجو المناسب لزراعة الملوخية:

يفضل زراعة الملوخية فى الأجواء الدافئة الرطبة بحيث تكون درجة الحرارة فى النهار بين 25- 30 درجة مئوية أما ليلا فتكون بين 20- 25 درجة مئوية كما يجب تجنب زراعتها فى الأجواء شديدة البردو فهى لاتتحمل البرد مما يؤثر على كمية المحصول ويصبح إنتاجه قليل وعلى الإزهار وتكوين البذور فتصبح رديئة.

الميعاد المناسب للزراعة:

يفضل زراعتها فى الفترة بين شهرى فبراير وأكتوبر أما فى الأراضى الرملية يمكن زراعتها من نهاية يناير حتى منتصف نوفمبر, وعند زراعتها فى مناطق الوجه القبلى فتنزرع من منتصف نوفمبر حتى نهاية ديسمبر.

تحضير الأرض للزراعة:

تحرث الأرض ثلاث مرات متعامدة بالمحراث البلدى أو الآلى ثم تزحف وتسوى عقب كل حرثة ثم تنعم وتقسم الى أحواض 2×2م.

طريقة زراعة الملوخية:

تنثر البذور فى أحواض مساحتها 2×2م وتنثر على سطح التربة بجريدة النخل ويتم توزيعها توزيع مناسب ثم تروى الأرض رية خفيفة حتى لاتنجرف البذور وتتجمع فى زاوية واحدة من الحوض.

وفى حالة الزراعة فى سطور فتكون على عمق 1-1,5 سم أما عندما يصبح الجو باردا فتغطى البذور بطبقة رملية يصل سمكها 1سم.

التزريب:

يتم تزريب الأرض فى العروة الباردة وذلك حتى تقوم بتدفئة النباتات بإستخدام حطب القطن, تتم هذه العملية أيضا فى الأراضى الرملية لمنع تزحيف الرمال على الأرض الزراعية.

التسميد:

تتم عملية تسميد التربة عقب بدء الزراعة بأربعة أسابيع حيث يضاف للفدان الواحد سلفات نشادر بمعدل 100كيلوجرام مع 50- 100 كيلوجرام سوبر فوسفات, ويتم تسميد التربة بالسماد البلدى قبل الزراعة بعد كل قطفة للملوخية.

الرى:

يروى نبات الملوخية حسب نوع التربة والجو المناسب لذا يجب رى الأرض بإستمرار وبطريقة منتظمة طوال فترة الزراعة مع مراعاة عدم تركها جافة للحصول على أوراق جيدة ومحصول ذو نبتة جيدة.

إزالة الحشائش:

تزال الحشائش باليد ففى بداية مرحلة النمو ونظرا لكثافة نمو المحصول فالحشائش لاتشكل خطرا كلما تقدمت فى العمر.

كمية المحصول الناتج:

ففى العروة المناسبة تعطى الحشة الواحدة من 2,5- 3,5 طن للفدان الواحد, أما فى العروات الباردة أو المبكرة فتعطى الحشة الواحدة حوالى 2-2,5 طن للفدان الواحد.

حصاد المحصول:

يتم أخذ الحشة الأولى بعد حوالى شهر ونصف الى شهرين من الزراعة ثم تربط النباتات فى حزم لتسويقها ثم يتم الحصول على الحشات الباقية بعد مرور شهر من الحشة الأولى.

إما يتم حصاد المحصول على دفعة واحدة عن طريق تقليع النباتات من جذورها بعد حوالى شهرين ونصف من الزراعة كما يفضل تقليع النباتات فى صباح اليوم الباكر ثم وضعه فى مكان مظلم مع مراعاة رش النباتات بالماء وتكون الجذور أسفل والحزم قائمة.

كمية التقاوى:

عند زراعة البذور فى سطور فتحتاج الى 5- 6 كيلوجرام من البذور للفدان الواحد أما عند نثرها فتحتاج الى 10 كيلوجرام من البذورللفدان الواحد, ولكن الزراعة فى الأجواء الباردة فتصبح الكمية مضاعفة.

إنتاج التقاوى:

تزرع الملوخية بالطريقة العادية فى شهرى مارس وإبريل حتى يؤخذ منها حشتان وتترك بعدها للإزهار فى شهرى مايو ويونيو ثم تجمع القرون بعد إكتمال النضج وقبل أن تفرط البذور فى شهرى سبتمبر وأكتوبر يتم نقلها الى الجرن وتدق وتغربل ثم تعبأ البذور فذلك يعطى 100 كيلوجرام من البذور للفدان الواحد.

الآفات الحشرية:

يمكن إصابة نبات الملوخية بالأمراض و الآفات منها:

  1. النطاطات.
  2. الدودة القارضة
  3. دودة ورق القطن.
  4. المن.
مشاركة!

نبذة عن الكاتب

تعليق واحد

  1. اشرف

    شكرا لجهدكم وكنا نود دراسة جدوى تقريبية

اضف تعليق