مشروع مربح متجر لبيع الفخاريات بتكاليف بسيطة وفرصة للتوسع

0

تختلف الفخاريات من حيث الحجم والشكل والاستخدام ولكنها في النهاية صناعة واحدة ومهنة تمارس من قديم الازل ومنذ العصري الحجري ولكنها ايضاً تواكب العصر حيث يتم تزيينها بعبارات ورسومات ومواد تجعل منها تحف فنية عصرية وحديثة وليست مجرد فخاريات تقليدية قديمة، وعن استخدامات الفخاريات فهي تستخدم في تزيين المنازل حيث تعد من التحف الفنية التى يقتينها الكثير من الناس بمن فيهم الاثرياء وتستخدم ايضاً بعض الاشكال التقليدية منها بهدف وضع المياة بها وغيرها من الاستخدامات، ويمكن ان تفكر في انشاء مشروع مربح قائم على اساس تجارة الفخاريات وذلك عن طريق شرائها من مصنيعها المتواجدين في كافة انحاء الوطن العربي وعرضها في المتجر وبيعها للمستهلكيين العاديين، وسأقوم بتوضيح بعض التفاصيل للمساعدة على بدء مزاولة نشاط تجارة الفخاريات.
اقرأ ايضاً مشروع صغير متجر متنقل لبيع الهدايا بتكلفة بسيطة وربح ممتاز
اقرأ ايضاً مشروع مربح سوق للسيارات المستعملة بأقل التكاليف وارباح كبيرة

فخاريات

مكان اقامة متجر بيع الفخاريات:

يمكن ان تختار متجر على مساحة صغيرة في احدي الاحياء التى تكثر فيها حركة التجارة كما يمكن ان تختار مكان مناسب بجوار محلات بيع ادوات الديكور وتزيين المنزل حيث يوجد الكثير من الراغبين في شراء قطع تزين منزلهم ومنها الفخاريات بالطبع.

كيفية الحصول على الفخاريات:

يمكن ان تقوم بإجراء بحث سريع عن افضل مصنعي الفخاريات في بلدك والتواصل معم والاتفاق على حصولك على قطع مزينة ومزخرفة بالذوق الرفيع والذي يتناسب مع ثقافة اهل البلد، ويتم حصولك عليها بسعر الجملة او بالاتفاق فيما بينكم على سعر معين.

العمالة اللازمة لمشروع بيع الفخاريات:

تحتاج الى عامل واحد للبيع ويمكن ان تكون انت هذا العامل في حال تفرغك، وبالتالي توفير مصاريف العامل وكل ما يدخل لك هو صافي ارباح بعد دفع تكاليف ايجار المحل الصغير.

زيادة ارباح مشروع بيع الفخاريات:

يمكن ان تحضر جهاز لاب توب صغير في مقر عملك وتبدء في تصوير سلعك وعرضها على مواقع التواصل الاجتماعي وانستغرام وغيرها وبالطبع سليقي بعضها اعجاب الكثيرين ويطلبون الشراء منك.

الخطوة القادمة من تجارة الفخاريات:

في حال سار العمل معك بشكل جيد وحققت الكثير من الارباح في السنة الاولي يمكنك التوسع بالمحل او الانتقال الي مكان اخر مع زيادة السلع والتنوع اكثر كمحاولة منك لارضاء كافة المستهلكين واشباع رغباتهم.

شارك وأضف تعليق