مشروع شراء الارز من الفلاحين وتوريدة الى المضارب وارباح ضخمة

نعيش هذة الايام في موسم حصاد الارز وهو احد المحاصيل الهامة جداً والتى يزرعها جميع الفلاحين في الوطن العربي عموماً وهو ايضاً يعتبر موسم الربح بالنسبة للفلاحين والتجار والاقتصاد الوطنى عموماً حيث يحصل مضارب الارز التابعة للدولة او التابعة للافراد على محاصيل الارز بكميات ضخمة من التجار بهدف تصديرة الى الخارج او طرحة كسلع تمونية وبالتالى تزيد الارباح ويرتفع الاقتصاد، وفكرة اليوم هي القيام بدور تاجر الارز وذلك عن طريق شرائة من الفلاحين وبيعة الى المضارب وفي هذة العملية التجارية ستحصل على الكثير من الارباح وذلك لان سعر الشراء سيكون اقل من سعر البيع بالاضافة الى الحصول على عمولة من المضرب على كل طن وبالطبع ستورد اكثر من ذلك بكثير كما ان اجرة السيارات يتحملها المضرب نفسة ولست انت.
اقرأ ايضاً دراسة جدوي مشروع تسمين خمسة ابقار مع حساب التكاليف والارباح
اقرأ ايضاً مشروع صغير بدون عمالة وبدون رأس مال وبدون مقر وارباح جيدة

الارز

الهدف من مشروع تجارة الارز:

يهدف مشروع تجارة الارز الى تحقيق ارباح ممتازة خلال موسم الارز وذلك للثلاث جهات المشتركة في العملية وهم الفلاح، وانت “التاجر” والمضرب “التابع للدولة او الاشخاص”.

متطلبات مشروع تجارة الارز:

– توفير سيارة نقل لتجميع البضائع عليها ونقلها الى المضارب.

– الاتفاق مع بعض الفلاحين لشراء المحصول بعد حصادة بسعر السوق.

– معرفة اتجاهات السوق ومعرفة اوقات ارتفاع وهبوط الاسعار حتى لا تخسر.

– محاولة نقل اكبر عدد ممكن من الاطنان للحصول على عمولة جيدة وفارق سعر ايضاً بين الشراء والبيع.

ملحوظة:يعمل الكثير من التجار في مجال بيع الارز ويحصلون على الكثير من الارباح ويمكنك الدخول ايضاً في هذا المجال بسهولة حيث ان السوق مفتوح ويتسع لك ولغيرك.

مشاركة!

نبذة عن الكاتب

6 تعليقات

  1. sameh

    الرجاء ارسال تكلفه مضرب ارز كامل

    • هو يعد من المشاريع الكبيرة نسبياً وفي الحقيقة لا امتلك تفاصيلة في الوقت الحالي للاسف

  2. basem shier

    شكرا معلمنا الفاضل …أخوك باسم شعير …فاكرني

    • باسم باشا نورت الموقع.. دبلومة التسويق ^^

  3. صبري السيد

    ياريت لو دراسه جدوي تفصيلية لمضرب أرز متكامل بهدف تصدير أرز جوده عاليه للخارج esabri29@Gmail.com

  4. eslam

    انا عايز افهم الموضوع من الاول للاخر مع العلم اني هبتدى فى المشروع ..شكرأ

اضف تعليق