مشروع تصنيع وبيع الاعلام الوطنية وبيعها في المناسبات الوطنية

تتزايد المناسبات في اوطاننا بشكل ملفت فمع زيادة الثورات والمناسبات المختلفة مثل المباريات الهامة واعياد التحرير والنصر وغيرها اصبحت هناك الكثير الاحتفالات والمظاهرات وغيرها من مظاهر التجمعات تحت شعار الوطن، ويتبقي امامنا ان نفكر بطريقة مختلفة عن باقي المواطنين الذين ينزلون الى الشوارع، فهم ينزلون للشوارع والميادين للاحتفال ونحن ننزل الى الشوارع والميادين للبيع وتحقيق الربح، ويمكن تحقيق ذلك عن طريق صناعة الاعلام الوطنية بسهولة وببساطة او حتى يمكن شرائها مصنوعة جاهزة بسعر الجملة وبيعها بسعر التجزئة والحصول على ربح جيد ولكن سيكون اقل بالطبع من ان تبيع ما صنعتة بنفسك، وسنحاول ان نوضح على مدار هذا الموضوع كيفية الصنع وكيفية التسويق والبيع وغيرها من النقاط التى تساعد على نجاح مشروع الاعلام الوطنية.
اقرأ ايضاً دراسة جدوى استرشادية لمشروع تخريز البلاستيك
اقرأ ايضاً استيراد فساتين زفاف من الخارج وبيعها او تأجيرها وارباح هائلة

الاعلام الوطنية

متى يمكنك تصنيع الاعلام الوطنية:

يستحسن ان تصنعها قبل المناسبات بفترة بسيطة ولتكن اسبوعين او 3 اسابيع لانك اذا صنعتها قبل المناسبة بفترة كبيرة وتركتها في المخزن فترة كبيرة قد تتسخ او تتقطع، وايضاً اذا صنعتها قبلها بفترة بسيطة قد لا تستطيع انتاج الكميات اللازمة او قد تواجة اى مشلكة.

كيفية صناعة الاعلام الوطنية:

يمكن ان تصنع احجام صغيرة واخري متوسطة واخري كبيرة ويمكن الصناعة تحت الطلب وكل لة سعرة، وتحتاج في ذلك الى مجموعة من القماش يتم تقطيعها بمساحات مختلفة لانتاج الاحجمام التى ذكرناها ويتم طباعة الشعار الخاص بالبلد مثل “نجوم، نسر، كلمة” وتبدء بالخياطة وتحتاج اخيراً الي “ماسورة” صغيرة وقطرها صغير جداً ليحمل من العلم.

كيفية بيع الاعلام الوطنية:

يمكن ان تكلف بعض الاشخاص بمهمة البيع داخل التجمعات سواء كانت مظاهرة او مبارة او احتفال مع اعطائة نسبة جيدة على مبيعاتة ولتكن 20% من اجمالى المبيعات.

هل ربحية مشروع صناعة وبيع الاعلام الوطنية مضمونة:

من المشروعات ضعيفة المخاطرة والتى يمكن ان تحقق ارباح كبيرة جداً نظراً لتوافر الزبائن بشكل كبير، كما ان سعر التكلفة اقل بكثير من سعر البيع، ولكن ما يعيب هذا النشاط انة غير مستمر يومياً او يمكنك العمل فية بشكل مستمر.

اضف تعليق