قصة والت ديزني الرجل المكافح الذي اصر على النجاح وحققة

تواجهنا الكثير من التحديات خلال رحلتنا الى النجاح ومنا من يقف ومنا من يستمر، ولذلك ليس كل من وضع قدمة على الطريق قادر على ان يصل الى نهايتة وانما يجب ان يتحلى بصفات مثل المثابرة ومواجهة التحديات وقابلية مواجهة المشكلات لتكون مشجعة لة للوصول الى النجاح، وبما اننا نتحدث عن النجاح والكفاح فلن نجد امامنا مثال افضل من “والتر الياس” او كما يعرف ويشتهر بأسم “والت ديزني”الرجل الذي حقق الكثير من النجاحات في حياتة رغم الكثير من المشاكل والتحديات التى واجهها، فهو رائد فن التحريك، وهو ايضاً المخرج الناجح والكاتب الذي امتلك عدد كبير من القراء وهو الفنان الصوتي ورجل الاعمال الناجح والذي يعرف كيف يستثمر اموالة ويربح، وسنحاول ان نذكر قصة والت ديزني بأكملها ومنذ ولادتة وحتى وافتة لتكون خير حافز لك على العمل والنجاح.
اقرأ ايضاً قصة نجاح شركة لويس فيتون الفرنسية للازياء والمنتجات الفاخرة
اقرأ ايضاً قصة نجاح شركة نايك لبيع الملابس والاحذية والادوات الرياضية

والت ديزني

نشأة والت ديزني:

ولد في امريكا وبالتحديد في ولاية شيكاغو في العام 1901 وكان لة من الاخوة اربعة وانتقل معهم برقة والدية الى العيش بمزرعتهم فيى ولاية ميسورى عام 1906 ولكن مرض والدة واضطر الى بيع المزرعة بعد ثلاثة سنوات فقط وانتقلت الاسرة الى العيش بالايجار لمدة عام واحد فقط ومن ثم توجهوا الى كنساس وهناك عمل والت ديزني في دار للنشر اثناء دراستة، وانهي مرحلة التعليم الثانوي في عام 1917 وكان يتعلم ليلا فنون الرسم، ولكن تغيرت حياتة عندما قامت الحرب الحرب العالمية الاولي وترك كل شئ خلفة ليعمل في الجيش كسائق لسيارة الاسعاف لانقاذ الجنود، وقد قام والت ديزني بتزوير اوراق ميلادة حيث ان السن القانوني للالتحاق بالجيش هو 17 عام وكان عمرة حينها 16 عام فقط، ولكن لم يكتشف احد ما قام بة وتم ارسالة مع الجيش الى فرنسا ليكون بجوار الجيش الامريكي هناك.

دخول والت ديزني الى مجال العمل:

بعدما انتهت الحرب وعاد الى موطنة بدء بالبحث عن فرصة عمل في المجال الذي يحبة وهو مجال الافلام الفنية، وبالفعل وجد وظيفة براتب 50 دولار شهرياً واستر في العمل الى ان قام بالاتفاق مع احد الزملاء بتأسيس شركة للدعايا والاعلان ولكن لم تستمر طويلا حيث ان والت ديزني لا يحب سوي مجال الافلام، وبالفعل قام بعمل افلامة الخاصة التى لم تتجاوز مدتها الدقيقة الواحدة وبدء في بيعها لشركة “نيو مان ثياتر” والتى لاقت اعجاب الكثرين مما دعاة الى انشاء شركتة الخاصة ولكن كانت تكاليف انشاء الافلام وتكاليفها اعلى من الارباح وبالتالى افلست الشركة.

اصرار والت ديزني على النجاح والمحاولة مرة اخري:

لم ييأس ولم يترك المجال ليعمل بمجال اخر وانما اتخذ من مرآب منزل عمة مقر لعمل استوديو لصناعة افلام التحريك والذي اشترك معة اخاة روي في العمل وكان ذلك في سنة 1923 وكان هذا المرآب الصغير هو بداية الفرج حيث بدأت افلامة فى الانتشار ووقع عقد على صناعة 12 فيلم لاحدي الشركات والتى دفعت لة مبلغ جيد من المال كان بمثابة الدافع الاكبر لة نحو الانطلاق وتحقيق المزيد من النجاح.

زواج والت ديزني:

على الجانب الاخر من الحياة وهو الجانب العاطفي فقد احب فتاة تعمل لدية فى الاستوديهات تدعي ليليان باونس وتزوج منها في العام 1925.

نهاية والت ديزني:

استمرت اعمال وعطائات هذا الرجل لفترات طويلة الى ان حانت النهاية ووفاتة المنية في عام 1966 ليسدل الستار على فصل رائع من فصول الحياة ويتغنى الناس بقصة نجاحة وكفاحة الى وقتنا هذا.

اضف تعليق