قصة نجاح شركة غلو ورك لتوظيف المرأة السعودية

تعانى المرأة السعودية من نسب عالية فى البطالة على الرغم من الشهادات الجامعية التى يحملنها فى الوقت الذى التى تنحفض فية نسب البطالة الى 6% فى اوساط الرجال، وترجع بطالة السيدات الى عدة اسباب اهمها القوانين الصعبة التى تمنع الاختلاط بين الرجال والنساء كما ان المرأة السعودية ممنوعة من قيادة السيارات ومكلفة بدور هام جداً من حيث الرعاية الاسرية، وتؤدى بطالة المرأة السعودية الى نتائج مضرة جداً بمصلحة المملكة حيث ان الحكومة تدفع مبلغ 2800 ريال شهرياً لكل شخص عاطل مما يجعل الدولة تخسر المليارات دون الحصول على اي فوائد اقتصادية، فلو تم توظيف العاطلين سيتم دفع المقابل لمن يستحق وتستفيد الدولة من عملهم اقتصادياً، وهذة الفكرة التى وردت الى “خالد الخضير” حيث قام بتأسيس شركة “غلو ورك” الخاصة بالبحث عن الوظائف للسيدات.

اقرأ ايضاً قطر والسعودية الاكثر جاهزية للتغيير على المستوى العربى والعالمى

اقرأ ايضاً طوكيو هي المدينة التى يعيش بها اكبر عدد من رجال الاعمال

المرأة السعودية

تاريخ ونجاح شركة غلو ورك لتوظيف المرأة السعودية:

يروي “الخضير” انة وجد صعوبات كبيرة فى ايجاد وظيفة حين عاد الى المملكة ولكن الصعوبات كانت اكبر على اختة ومن هنا درس الفكرة وتم تأسيس هذة الشركة فى سنة 2011 واستطاعت فى خلال هذة الفترة تحقيق نجاحات كبيرة وتوفير فرص عمل للنساء تصل الى 2500 فرصة فى الشركات وما يقارب 500 فرصة عمل من المنزل.

 

طريقة شركة غلو ورك فى العمل وتوظيف المرأة السعودية:

قام القائمون على الشركة بالاتصال بالمؤسسات التى لا توظف النساء ومحاولة اقناعهم بتوظيفهن لم يمتلكن من قدرة على النجاح والتطور، وبعد ذلك تم الحصول على قاعدة من البيانات بأسماء 1.6 مليون سيدة يبحثن عن وظائف من وزراة العمل ومحاولة توفير الوظائف المناسبة والحصول على عمولة من كل سيدة تحصل على فرصة.

 

تطور غلو ورك لتوظيف المرأة السعودية:

تطورت الشركة لتفتتح فرع جديد لها فى المملكة الاردنية وبالتالى اصبحت الشركة تعمل على توظيف النساء العربيات وليس السعوديات فقط، وايضاً تتوقع الشركة زيادة عدد موظفيها الى 150 موظف فى الاعوام القادمة.

مشاركة!

نبذة عن الكاتب

تعليقان

  1. تنبيه السعودية لا تدفع للمرأة٢٨٠٠ريال شهريا ولاتدفع لك عاطل ٢٨٠٠ريال هذا الكلام غير صحيح إلا انه ظهر برنامج حافز ويدفع للعاطل ٢٠٠٠ريال لمدة سنة فقط

    • شكراً استاذ عبد الله على التوضيح المهم

اضف تعليق