قصة نجاح الاخوين مؤمن رواد الاكل السريع في مصر

في عام 1988 قرر الاخوين مؤمن افتتاح اول مطعم لهما وعلى اثرة تمكنا تسطير قصة نجاح عريقة جداً تجعل كل مصري وعربي يشعر بالفخر، وكانت فكرة الاخوين هي ان يفتتحا معطم لتقديم الوجبات السريعة “الفاست فود” ووقع الاختيار على منطقة “هليوبليس” وكان رأس المال المخصص لهذا المشروع يقدر بنحو 12 الف جنيهاً مصرياً وهذا بالطبع كان مبلغ بسيط لان في نفس الفترة الزمنية دخلت شركات عملاقة في مجال الوجبات السريعة للاستثمار في مصر ومن ضمنها شركات بيتزا هت وكنتاكى وماكدونالدز وبالطبع المنافسة مع هؤلاء العمالقة تعد شرسة جداً وتحتاج الى وعي وقدرة كبيرة وهذا ما توافر في الاخوين وهذا ما مكنهم من التطور وامتلاك ما يزيد عن 38 فرع في مصر وما يزيد عن عشرة ملايين عميل بالاضافة الى وجود افرع وعملاء كثر في العديد من الدول العربية والخليجية وبهذا يكونا قد حققا قصة نجاح لابد ان نذكرها ونفتخر بها بالطبع.
اقرأ ايضاً قصة نجاح مدرس يربح 1000$ في الساعة الواحدة عبر الانترنت
اقرأ ايضاً مشروع الاعمال اليدوية يحول شابة بحرينية الى رائدة اعمال

قصة نجاح

قصة نجاح الاخوين مؤمن:

لكل قصة نجاح اسباب وعوامل ادت اليها وبالطبع لم يختلف الوضع مع الاخوين مؤمن، وإذا قمنا بتحليل اهم الاسباب التى ادت الى تفوقهم فسنجد انها تتمثل في تقديم الوجبات ذات الجودة العالية والمذاق الرائع بأسعار اقل من المنافسين وهذا ما جذب العديد من العملاء الية وهذا ايضاً ما ننصع بة الراغبين في اقامة المشاريع المختلفة على الدوام حيث ان العملاء يهتمون بشكل اساسي بالجودة وبالسعر.

العمل بنظام الفرنشايز:

بعدما نجح مؤمن وتمكن من عمل سلسلة مطاعم كبري قرر القائمين على الشركة تفعيل نظام الفرنشايز او الامتيازات التجارية وهو يعنى انة يمكن لأى مستثمر في اى دولة ان يستثمر تحت اسم مؤمن بشرط ان تمدة الشركة بالعمالة المدربة التى من شأنها الحفاظ على جودة المنتجات وكذلك بالمواد الخام مثل اللحوم وغيرها، وبالفعل حقق هذا النظام نجاحات كبيرة اذ تم افتتاح ثمانية افرع في دولة البحرين وثلاثة افرع في ليبيا واثنين اخرين في السودان كما تم افتتاح فرع في ماليزيا.

قصة نجاح مصنع مؤمن:

تقدمت شركة اماراتية تحت مسمي “اسلامى” بطلب افتتاح 20 فرع في الامارات تحت مسمي مؤمن وهذا ما تم الموافقة علية ولكن كانت الكميات المطلوبة من الخلطات والخامات ضخمة جداً ولهذا السبب قررت الادارة افتتاح مصنع مؤمن في عام 1999 ليعمل بعد افتتاحة مباشرةَ بطاقة انتاجية تقدر بحوالي طن ونصف الطن في الساعة الواحد لتكفي امداد كافة الفروع بكافة اللحوم والمخبوزات التى تحتاج اليها.

الدروس المستفادة من قصة نجاح مؤمن:

توجد العديد من العبر والدروس المستفاجة التى يمكن ان نخرج بها من قصة نجاح الاخوين مؤمن، ومن اهم هذة الدروس هي تحديد الهدف والعمل علية بجد والايمان بالقدرة على منافسة الاخرين بالاضافة الى ذلك يجب على كل شخص يرغب في الاستثمار ولو بمبلغ بسيط ان يعرف ما يحتاجة العملاء جيداً ويعمل على توفيرة بالجودة المناسبة وبسعر افضل من المنافسين.

اضف تعليق